سرعة رياحه 200 كم

"ملك العواصف" يجتاح الصين ويغلق كازينوهات مكاو ويهز أبراج هونج كونج

  • الأحد 16, سبتمبر 2018 في 10:21 م
  • امرأة تجري في العاصفة المطيرة مع اقتراب إعصار"مانغخوت"  في بلدة شنتشن في الصين
  • نوافذ امحطمة لبرج مكاتب "وان هاربورفرونت" في أعقاب إعصار "مانغخوت" في هونغ كونغ
Next Previous
أغلقت سلطات ماكاو، 42 كازينو في المدينة لأول مرة في التاريخ، بسبب "ملك العواصف"، "مانغخوت"، وهو إعصار قوي وصل الصين موقعاً قتلى وجرحى بعد تسببه بـ 50 قتيلاً في الفلبين، وتأرجح بعض أبراج هونج كونج.
الشارقة 24 – رويترز:
 
وصل إعصار قوي إلى اليابسة، في إقليم قوانغدونغ أكثر أقاليم الصين كثافة سكانية، بعد أن أثار الفوضى في الفلبين وأسقط 50 قتيلاً على الأقل.
 
والإعصار مانكوت الذي تتجاوز سرعة رياحه حالياً 200 كيلومتر في الساعة، هو أقوى إعصار مداري يصيب المنطقة هذا العام، بما يعادل الفئة الخامسة الأقوى في أعاصير المحيط الأطلسي.
 
وهو أقوى من أعلى سرعة مستمرة للرياح التي بلغت 150 كيلومتراً في الساعة، لإعصار فلورنس لدى اجتياحه لولاية نورث كارولاينا الجمعة.
 
ووصلت عين الإعصار "مانغخوت" إلى مسافة مئة كيلومتر جنوبي هونج كونج، لكن المستعمرة البريطانية السابقة، ما زالت تعاني من الأمطار الغزيرة والرياح العاتية.
 
ورفعت هونج كونج التحذير من الإعصار لأعلى مستوياته، مع اقتلاع رياح عاتية للأشجار وتحطيمها للنوافذ في المباني السكنية والشركات، التي تسببت هبات الرياح القوية أيضاً في تأرجح بعضها.
 
وقالت إلين وونج التي تقيم في برج عال "ظل يتأرجح لفترة طويلة، لساعتين على الأقل، شعرت بدوار".
 
ووصل ارتفاع الأمواج في بعض المناطق إلى ثلاثة أمتار ونصف المتر، مما غمر طرقاً بالمياه التي دخلت أيضاً إلى الأحياء السكنية ومركز للتسوق في شرق البلاد.
 
وقال مارتن وونج أحد السكان "هذا أسوأ ما رأيت... لم أر الطرق مغمورة بالمياه هكذا والنوافذ تهتز هكذا من قبل".
 
وتقطعت السبل بعشرات آلاف المسافرين، في مطار هونج كونج الدولي، بسبب إلغاء الكثير من الرحلات.
 
وفي الفلبين أشارت بيانات ضحايا الإعصار من أكثر من مصدر بعد ظهر الأحد إلى احتمال ارتفاع عدد القتلى لأكثر من 50 قتيلاً أغلبهم لقي حتفه في انهيارات أرضية، في مناطق جبلية أو بالقرب منها.
 
وقال فرنسيس تولينتينو مستشار الرئيس الفلبيني رودريجو دوتيرتي، ومنسق عمليات الاستجابة للطوارئ، إن أحدث عدد للقتلى هو 33 إضافة إلى 56 في عداد المفقودين.
 
لكن قائد الجيش في جزيرة لوزون، قال إن 19 شخصاً آخرين لقوا حتفهم في انهيارات أرضية في أحد مناطق إقليم بنجيت.
 
وقال تولينتينو إن هؤلاء القتلى جزء من مجموعة أكبر تضم 43 شخصاً يرجح أنهم عمال تعدين، مضيفاً أن هناك مخاوف من أن يكون من بقوا على قيد الحياة محاصرين تحت الأنقاض في منجم منهار.
 
وفي مكاو تم إيقاف أنشطة أندية القمار منذ مساء السبت، واستعدت قوات الجيش لعمليات الإنقاذ، فيما غمرت المياه بعض الشوارع.
 
ملك العواصف
 
وقال مسؤولو الأرصاد إن الإعصار أو "ملك العواصف"، كما تصفه وسائل الإعلام الصينية، وصل إلى اليابسة في بلدة هايان في الخامسة مساء.
 
وأغلقت الموانئ والمنصات النفطية والمنشآت الصناعية في المنطقة، وخفضت السلطات التيار الكهربائي في بعض المناطق كإجراء وقائي.
 
وسيتحرك الإعصار مانكوت صوب الشمال الغربي، مصحوباً بأمطار غزيرة ورياح إلى منطقة قوانغشي ذاتية الحكم، الإثنين، قبل أن يضعف ليصبح منخفضاً مدارياً ويصل إلى يوننان في جنوب غرب البلاد الثلاثاء.