في إسطنبول

الشرطة التركية تعتقل مئات المحتجين من عمال المطار الجديد

  • الأحد 16, سبتمبر 2018 في 2:19 م
أعلن قيادي نقابي تركي، السبت، أن الشرطة اعتقلت مئات العمال الذين احتجوا على ظروف العمل في مطار إسطنبول الجديد، وهو مشروع ضخم أمر بتنفيذه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ومن المقرر افتتاحه الشهر المقبل.
الشارقة 24 – رويترز:
 
أكد قيادي نقابي تركي، السبت، أن الشرطة اعتقلت مئات العمال الذين احتجوا على ظروف العمل في مطار إسطنبول الجديد، وهو مشروع ضخم أمر بتنفيذه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، ومن المقرر افتتاحه الشهر المقبل.
 
وقال أوزجور كارابولوت المدير العام لاتحاد نقابات العمال التقدمي التركي، إن الاحتجاج بدأ بعد وقوع حادث لحافلة مخصصة لنقل العاملين في الموقع، الجمعة، مما أسفر عن إصابة 17 منهم.
 
وأضاف أن آلاف العمال شاركوا في المظاهرة التي فرقتها الشرطة ورجال الأمن الذين أطلقوا الغاز المسيل للدموع.
 
وقدر علي بيار، وهو نائب معارض من حزب الشعوب الديمقراطي الموالي للأكراد، عدد من اعتقلتهم السلطات بنحو 400.
 
والمطار الجديد، الذي تقول تركيا أنه سيصبح الأكبر في العالم، هو من المشروعات التي تتصدر طفرة في التشييد حدثت على مدى 15 عاماً في عهد أردوغان، الذي أشرف أيضاً على بناء جسور وموانئ ومد خطوط للسكك الحديدية مما حقق نقلة في البلاد.
 
وتشكو نقابات عمالية منذ فترة طويلة من ظروف العمل وإجراءات تأمين العمال في المطار، لكن حالة الطوارئ التي فرضت في البلاد بعد محاولة انقلاب عسكري في 2016 لم ترفع إلا في يوليو، وحدت السلطات من حقوق الإضراب والاحتجاج.
 
وقالت وزارة العمل في فبراير إن 27 عاملاً توفوا في المطار منذ بدء العمل في المشروع في 2015، بسبب حوادث الموقع أو مشكلات صحية.