في التفجيرات التي نفذها متشددون

الأمم المتحدة: أكثر من 10 آلاف مدني أفغاني قتلوا وأصيبوا العام الماضي

  • الخميس 15, فبراير 2018 في 12:56 م
  • شرطي أفغاني بموقع انفجار سيارة ملغومة في كابول، أرشيفية.
أعلنت الأمم المتحدة، الخميس، أن أكثر من 10 آلاف مدني أفغاني قتلوا أو أصيبوا بسبب العنف العام الماضي، وأن التفجيرات التي ينفذها متشددون هي السبب الرئيسي.

الشارقة 24 – رويترز:

قالت الأمم المتحدة، اليوم الخميس، إن أكثر من 10 آلاف مدني أفغاني قتلوا أو أصيبوا بسبب العنف العام الماضي، وإن التفجيرات التي ينفذها متشددون هي السبب الرئيسي بينما أسقطت الضربات الجوية التي نفذتها القوات الأميركية والحكومية عدداً متزايداً من الضحايا.

وفي أغسطس طرح الرئيس الأميركي دونالد ترامب استراتيجية جديدة في أفغانستان، تتضمن زيادة الضربات الجوية. 

ورد المتشددون بشن هجمات في كابول خلال الأسابيع الأخيرة أسفرت عن مقتل قرابة 150 شخصاً. 

وذكرت الأمم المتحدة أن العدد الإجمالي للقتلى الذي بلغ 3438 والجرحى الذي وصل إلى 7015 كان أقل بنسبة 9 % مقارنة بالعام الذي سبقه، لكن الأرقام سلطت الضوء على العدد المرتفع للضحايا بسبب تفجيرات المتشددين.