بالتزامن مع الذكرى الـ 18

الأمم المتحدة تحتفل باليوم الدولي لإنهاء استخدام الأطفال كجنود في الحروب

  • الثلاثاء 13, فبراير 2018 في 9:48 ص
دعت فيرجينيا غامبا الممثلة الخاصة للأمين العام المعنية بالأطفال والصراعات المسلحة إلى إعادة إدماج شامل للأطفال المجندين بعد تحريرهم من القوات والجماعات المسلحة، بالتزامن مع الذكرى الـ 18 للبروتوكول الاختياري لمعاهدة حقوق الطفل، والمتعلق بانخراط الأطفال في الصراعات المسلحة.

الشارقة 24 – وام:

احتفلت الأمم المتحدة باليوم الدولي لإنهاء استخدام الأطفال كجنود في الحروب، بالتزامن مع الذكرى الـ 18 للبروتوكول الاختياري لمعاهدة حقوق الطفل، والمتعلق بانخراط الأطفال في الصراعات المسلحة.

ودعت فيرجينيا غامبا الممثلة الخاصة للأمين العام المعنية بالأطفال والصراعات المسلحة إلى إعادة إدماج شامل للأطفال المجندين بعد تحريرهم من القوات والجماعات المسلحة، التي تستغلهم بما في ذلك توفير الدعم الطبي والنفسي – الاجتماعي، بالإضافة إلى البرامج التعليمية والتدريبية لهؤلاء الأطفال.

وشددت غامبا على أهمية إبداء الإرادة السياسية والمالية القوية تجاه عملية إعادة إدماج هؤلاء الأطفال، محذرة من استمرار عمليات إعادة تجنيدهم في كثير من حالات الصراع.