مع وضع أسلاك شائكة لإغلاق الطرقات

حظر تجول في كشمير الهندية عشية الذكرى الأولى لإلغاء حكمها الذاتي

  • الثلاثاء 04, أغسطس 2020 04:37 م
فرض آلاف الجنود الهنود حظر تجول في كشمير، الثلاثاء، مع وضع أسلاك شائكة وحواجز معدنية لإغلاق الطرقات الرئيسية، قبل يوم من الذكرى السنوية الأولى لإلغاء نيودلهي الحكم الذاتي في المنطقة المضطربة.
الشارقة 24 – أ ف ب:

مع إعلان حظر التجول التام في كشمير، وضعت الشرطة الهندية، صباح الاثنين، أسلاك شائكة وحواجز معدنية على الطرقات الرئيسية في سريناغار، فيما كان آلاف من عناصر الحكومة يقومون بدوريات، الثلاثاء، حول المدينة والقرى المجاورة لها.

وكان رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي فرض الحكم المباشر على المنطقة في 5 أغسطس الماضي واعداً بالسلام والازدهار بعد عقود من العنف الذي أدى إلى مقتل عشرات آلاف الاشخاص في انتفاضة ضد الهند.

وأعلن مسؤولون الاثنين عن "حظر تجول تام" ليومين مشيرين إلى ورود تقارير استخباراتية تشير إلى تظاهرات مرتقبة في هذه المنطقة ذات الغالبية المسلمة والتي تعد سبعة ملايين نسمة حيث دعا السكان المحليون إلى اعلان هذه الذكرى "يوما أسود".

وكانت آليات الشرطة تقوم بدوريات في سريناغار، أبرز مدن المنطقة، مساء الاثنين وصباح الثلاثاء فيما استخدم عناصرها مكبرات الصوت لكي يأمروا السكان بالبقاء داخل منازلهم.

وحظر التجول التام يعني أنه يمكن للسكان التنقل فقط بتصريح خاص يقتصر عادة على الخدمات الأساسية مثل الشرطة وسيارات الإسعاف.

ومنطقة كشمير الواقعة في جبال الهيملايا خاضعة أصلاً لقيود لكبح تفشي فيروس كورونا المستجد بعد تزايد الإصابات، تشمل الحد من الأنشطة الاقتصادية والتنقلات.