بعد تخفيف الحكومة الحجر لإجراء الانتخابات

صربيا تشهد يوماً رابعاً من الاحتجاجات بسبب كورونا

  • السبت 11, يوليو 2020 07:12 م
تظاهر الآلاف لليوم الرابع على التوالي ، في عدد من المدن الصربية احتجاجاً على طريقة معالجة الحكومة لأزمة كورونا، معتبرين أن الرئيس ألكسندر فوتشيتش سهّل انتشار الوباء مجدداً بتخفيفه إجراءات الحجر لإجراء الانتخابات.
الشارقة 24- أ.ف.ب:

نزل آلاف الأشخاص لليوم الرابع على التوالي إلى الشوارع في عدد من المدن الصربية، احتجاجاً على طريقة معالجة الحكومة لأزمة كورونا.

وقام بعض المتظاهرين برشق رجال الشرطة بالحجارة أمام مبنى البرلمان في بلغراد، بينما أطلق آخرون أسهما نارية ورددوا شعارات قومية.

وجاءت هذه الاحتجاجات بينما أعلنت صربيا عن عدد قياسي من الوفيات بوباء كوفيد-19.

وقالت رئيسة الوزراء الصربية أنا بيرنابيتش الجمعة، إن 18 شخصاً توفوا وسجلت 386 إصابة جديدة في الساعات الـ 24 الماضية.

ودانت رئيسة الوزراء المحتجين الذين وصفتهم بغير المسؤولين، وذلك غداة تظاهرات في العاصمة في اليومين الماضيين، شهدت أعمال عنف.

وينتقد المحتجون الرئيس ألكسندر فوتشيتش الذي يعتبرون أنه سهّل انتشار الوباء مجدداً بتخفيفه إجراءات الحجر الأولى لإجراء انتخابات في 21 يونيو فاز فيها الحزب التقدمي الصربي الذي يقوده بأغلبية واسعة.