لامرأة عمرها 60 عاماً

يد كورونا السامة تطرق باب إثيوبيا بأول وفاة بالفيروس الخبيث

  • الأحد 05, أبريل 2020 06:32 م
  • يد كورونا السامة تطرق باب إثيوبيا بأول وفاة بالفيروس الخبيث
طرقت اليد السامة، لفيروس كورونا المستجد، باب إثيوبيا، لتسجل أول حالة وفاة بالفيروس القاتل، لامرأة عمرها 60 عاماً كانت تتلقى العلاج في مستشفى بالعاصمة منذ 31 مارس.
الشارقة 24 – رويترز:

قالت وزيرة الصحة الإثيوبية ليا تاديسي، الأحد، إن بلادها سجلت أول حالة وفاة بسبب فيروس كوفيد-19، وهي لامرأة عمرها 60 عاماً كانت تتلقى العلاج في مستشفى بالعاصمة منذ 31 مارس.

وسجلت إثيوبيا في المجمل 43 حالة إصابة مؤكدة بالمرض، الذي يسببه فيروس كورونا المستجد.