وسط انتقادات عالمية

أميركا والبرازيل تتعهدان بتنمية غابات الأمازون بمئة مليون دولار

  • السبت 14, سبتمبر 2019 10:44 م
تعهدت الولايات المتحدة والبرازيل، بإنشاء صندوق لحماية التنوع البيولوجي في غابات الأمازون، بقيمة مئة مليون دولار يديره القطاع الخاص.
الشارقة 24 – رويترز:

أكد وزير المالية الفنلندي ميكا لينتيلا أنه ينبغي على الاتحاد الأوروبي، أن يوقف واردات لحوم الأبقار من البرازيل، وأن يبحث أيضاً تعليق استيراد فول الصويا لزيادة الضغوط على الحكومة البرازيلية، لمكافحة حرائق غابات الأمازون.

وأضاف لينتيلا خلال مؤتمر صحافي في هلسنكي أن فنلندا، الرئيس الحالي للاتحاد الأوروبي، طلبت من سلطات الاتحاد أن "تتوقف عن استيراد لحوم الأبقار من البرازيل".

يأتي ذلك في الوقت الذي تعهدت فيه كل من الولايات المتحدة والبرازيل، بإنشاء صندوق لحماية التنوع البيولوجي في غابات الأمازون، بقيمة مئة مليون دولار على أن يقوم القطاع الخاص بإدارته، وذلك خلال مؤتمر صحافي مشترك عقده وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو مع نظيره البرازيلي إرنستو أراوجو في واشنطن.

ورفض أراوجو مزاعم بأن بلاده غير قادرة على التعامل مع التحديات البيئية التي تواجهها غابات الأمازون، وسط اهتمام عالمي بالحرائق المستعرة هناك.

وأضاف أن الذعر الذي لا يستند إلى أساس بشأن تغير المناخ العالمي يهدد السيادة البرازيلية، وأن حل الأزمة يكمن في توفير مزيد من فرص العمل لسكان الأمازون.

وأضاف وزير الخارجية البرازيلي، أن عرض الولايات المتحدة المساعدة في منطقة الأمازون، يبدو أكثر فعالية من الجهود الأوروبية السابقة.

وكشفت وكالة أبحاث الفضاء البرازيلية الشهر الماضي، أن عدد حرائق الأمازون هذا العام هو الأعلى منذ عام 2010.

وقالت الوكالة الأسبوع الماضي إن معدل إزالة الغابات شهد ارتفاعا في أغسطس، من العام الماضي للشهر الرابع على التوالي.