بعد تلقيحها اصطناعياً

الباندا العملاقة "يوان يوان" تضع شبلاً ثانياً بحديقة تايبيه

  • الإثنين 29, يونيو 2020 08:57 م
وضعت الباندا العملاقة "يوان يوان" التي منحتها الصين لتايوان، الاثنين، شبلاً ثانياً بعد تلقيحها اصطناعياً، ويزن الشبل يزن 186 غراماً، هو في حال مستقرة، ولم يطلق علية اسم حتى الآن.
الشارقة 24 – أ ف ب:

أعلنت حديقة حيوانات تايبيه، الاثنين، أن باندا عملاقة منحتها الصين لتايوان وضعت شبلًا ثانياً بعد تلقيحها اصطناعياً.

وكانت "يوان يوان" وشريكها "توان توان" من أبرز عوامل الجذب في البلاد منذ وصولها من الصين في العام 2008 كرمز لما كان آنذاك علاقات جيدة بين الجانبين.

وذكرت حديقة الحيوانات أن الشبل الذي لم يطلق عليه اسم بعد ويزن 186 غراماً، ولد الأحد بعد مخاض استمر 5 ساعات.

وأضافت في بيان "كنا نأمل في أن تتمكن الأم من رعاية الشبل. لكن يوان يوان قد تكون متعبة جدا من عملية الولادة... لذلك قررنا أخذ الشبل" ليطعمه مقدمو الرعاية.

وأوضحت أن الشبل في حال مستقرة بعد معالجته من إصابة طفيفة في ظهره.

وفي العام 2013، وضعت "يوان يوان" أنثى شبل أطلق عليها "يوان زاي" وهي أول باندا عملاقة تولد في تايوان.

وعادة ما تعير بكين حيوانات الباندا فقط ويجب إرسال أي دب يولد في الخارج إلى الصين.

لكن في خروج نادر عن هذا البروتوكول، سمح لتايوان بالاحتفاظ بـ "يوان زاي" إذ كان والداها هبة وفقاً لمسؤولين تايبيه.

ولم يتبق في البرية إلا حوالي 1600 باندا وهي موجودة بشكل رئيسي في مقاطعة سيتشوان مع حوالي 300 في الأسر حول العالم.