المهدد بالانقراض

خطط نقل العاصمة بإندونيسيا تثير شكوكاً حول مصير إنسان الغاب

  • الجمعة 06, سبتمبر 2019 10:54 ص
إقليم كاليمانتان الشرقية بإندونيسيا يشتهر بغاباته الوارفة وحيواناته وعلى رأسها إنسان الغاب المهدد بالانقراض، لكن مع خطط نقل العاصمة من جاكرتا إلى الإقليم يخشى خبراء الحفاظ على البيئة من الآثار المحتملة لهذه الخطوة على النظام البيئي.
الشارقة 24 – رويترز:

مع خطط نقل العاصمة من جاكرتا إلى إقليم كاليمانتان الشرقية بإندونيسيا، يخشى خبراء الحفاظ على البيئة من الآثار المحتملة لهذه الخطوة على النظام البيئي وعلى إنسان الغاب المهدد بالانقراض.

وأكد ألدريانتو بريادجاتي، وهو أحد المدافعين عن البيئة من مؤسسة "الحفاظ على إنسان الغاب البورنيوي"، أن تطوير منطقة كاليمانتان الشرقية سيكون له إيجابيات وسلبيات وربما يضر بالتنوع الحيوي في المنطقة.

والمخاوف من التوسع العمراني العشوائي بالمدينة أثارت شكوك المدافعين عن البيئة، على الرغم من تأكيد الحكومة أنها ستنفذ خطة تضمن من خلالها أن إنشاء العاصمة الجديدة لن يكون له أي تأثير دائم على البيئة.

ومصير إنسان الغاب له حساسية شديدة في إندونيسيا، في ظل أنه أصبح رمزاً للنشطاء الذين يستهدفون أكبر صناعة لزيت النخيل في العالم، لدورها في تدمير الغابات لإقامة مزارع.

وطرح بامبانج برودجونيجورو وزير التخطيط الإندونيسي فكرة إقامة مركز للحفاظ على إنسان الغاب، على غرار مراكز الحفاظ على الباندا العملاقة في مدينة تشنغدو الصينية.