منذ أسابيع

الفيضانات تشرد عشرات الآلاف في ميانمار

  • الجمعة 09, أغسطس 2019 05:38 م
شرد عشرات آلاف السكّان من ديارهم في ميانمار، بسبب الفيضانات التي ضربت جنوب شرق البلاد، منذ أسابيع.
الشارقة 24 – أ ف ب:

أعلنت السلطات في ميانمار، يوم الخميس، أنّ عشرات آلاف السكّان شرّدوا من ديارهم، بسبب الفيضانات التي ضربت جنوب شرق البلاد، منذ أسابيع.

وأظهرت صور جوية منطقة باغو، وقد أصبحت أشبه ببحيرة كبيرة، لا سيّما قرية شفيجين، ولا يظهر في بعض الأحيان سوى سطوح المنازل الواقعة خلف نهر سيتونغ الموحل.

ولاحظ شهود عيان، أن أجهزة الطوارئ استنفرت لمساعدة السكان على الوصول إلى البرّ، في حين لجأ بعضهم إلى أديرة.

وتنقّل آخرون سيراً على الأقدام وسط الماء، الذي كان يغمرهم حتى وسطهم، أو في قوارب مع حيواناتهم الأليفة والأمتعة الشخصية التي تمكّنوا من إنقاذها.

ونجا ثان آي "42 عاماً"، الذي يعاني من ضعف البصر ومن مرض السكري، بأعجوبة من الفيضان، وأوضح عندما بدأت المياه في الارتفاع، لم نستطع فعل أي شيء إلى وصل رجال الإطفاء الذين أنقذوني بالقوارب.

وأكثر المناطق التي تضرّرت بالفيضانات، هي باغو ومون وكارين شرق رانغون.

وذكر كو كو ناينغ مدير إدارة الكوارث في ميانمار، ثمة في الوقت الراهن 30 ألف نازح في البلاد، بسبب الفيضانات.

وأشار مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية، إلى أنّ حوالي 89 ألف شخص، قد هجّروا في الأسابيع الأخيرة، لكنّ كثراً منهم تمكّنوا من العودة إلى منازلهم.