في أبوظبي

"البيئة والمحميات" بالشارقة تشارك في القمة العالمية لطاقة المستقبل

  • الأحد 13, يناير 2019 في 12:22 م
تحت عنوان "استشراف المستقبل باعتماد الإحلال التكنولوجي"، تشارك هيئة البيئة والمحميات الطبيعية بالشارقة في القمة العالمية لطاقة المستقبل والمعرض المصاحب لها، والتي تنعقد بالعاصمة أبوظبي، في الفترة من 14 إلى 17 يناير الجاري، حيث تركز في مشاركتها على أهمية حماية وصون التنوع الحيوي في المنطقة.
الشارقة 24:
 
تشارك هيئة البيئة والمحميات الطبيعية بالشارقة في القمة العالمية لطاقة المستقبل والمعرض المصاحب لها، والتي تنعقد بالعاصمة أبوظبي، في الفترة من 14 إلى 17 يناير الجاري تحت عنوان "استشراف المستقبل باعتماد الإحلال التكنولوجي"، حيث تركز في مشاركتها على أهمية حماية وصون التنوع الحيوي في المنطقة، كما يستعرض جناح الهيئة جميع المراكز التعليمية التابعة لها، بهدف جذب أكبر شريحة من الجمهور للقيام بزيارتها، والتعرف على التنوع الحيوي في المنطقة وزيادة الوعي بأهمية الحفاظ عليها. 
 
وستعرض الهيئة أيضاً مجسماً يحتوي على حيوانات مهددة بالانقراض، وتعريف الجمهور بالقائمة الحمراء المهددة بالانقراض لمنظمة ( (IUCN لزيادة الوعي البيئي بها، كما سيعمل فريق الهيئة في الجناح على تعريف الزوار بالهيئة ودورها وأنشطتها المتنوعة في حماية البيئة والحفاظ علها وصون التنوع الحيوي، وبرامجها التوعوية، وتقديم المعلومات البيئية للزوار، والإجابة عن مختلف تساؤلاتهم المتعلّقة بعالم البيئة.
 
وقالت سعادة هنا السويدي، رئيس هيئة البيئة والمحميات الطبيعية بالشارقة: "نحرص على المشاركة في القمة العالمية لطاقة المستقبل التي تعتبر واحدة من أهم الفعاليات المختصة في التكنولوجيا النظيفة والطاقة المتجددة التي تسهم في الحفاظ على البيئة، وهي فرصة للتواصل والتفاعل مع الجهات والهيئات والمؤسسات والخبراء العالميين وتبادل الآراء والمعلومات والخبرات والتجارب في عالم البيئة والحفاظ عليها، للتعريف برؤية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، في الحفاظ على الموارد البيئية الطبيعية، ودعم مبدأ التنمية المستدامة، وإبراز دور إمارة الشارقة في حماية البيئة، وتوعية الزوار بقوانين ولوائح الهيئة في حماية الموارد الطبيعية لإمارة الشارقة".
 
إلى ذلك، تواصل الهيئة استعداداتها لاستضافة وتنظيم منتدى الشارقة الدولي لصون التنوع الحيوي، في نسخته العشرين، خلال الفترة الواقعة بين الرابع والسابع من فبراير المقبل، في مركز حماية وإكثار الحيوانات العربية البرية المهددة بالانقراض، بمشاركة عدد من الخبراء الدوليين والمحليين، حيث سيتطرق المنتدى الى عدة مواضيع في مجال صون التنوع الحيوي.