بسبب كثافة استخدام الألعاب النارية

الصين تتوقع تلوثاً كبيراً للهواء خلال احتفالات العام القمري

  • الأربعاء 14, فبراير 2018 في 1:46 م
حذرت وزارة حماية البيئة الصينية من أن بعض المناطق في الصين ستشهد تلوثاً كبيراً بسبب الألعاب النارية وسوء الأحوال الجوية خلال فترة احتفالات العام القمري الجديد.

الشارقة 24 – رويترز:

بادرت وزارة حماية البيئة بالتحذير من تلوث كبير ستشهده البلاد بسبب الألعاب النارية وسوء الأحوال الجوية خلال فترة احتفالات العام القمري الجديد، رغم حظر استخدام تلك الألعاب في أكثر من 400 مدينة صينية.

وقالت الوزارة، في بيان، في ساعة متأخرة من مساء أمس الثلاثاء: "بعض المناطق ستشهد على الأرجح تلوثاً كبيراً أو كبيراً للغاية للهواء، بسبب كثافة استخدام الألعاب والمفرقعات النارية".

ويمثل بدء العام القمري، أو العام الصيني الجديد الذي يبدأ في منتصف فبراير، أهم عطلة في الصين، إذ تحتفي العائلات والأفراد تقليدياً على مدى عدة ليال بإطلاق الألعاب النارية. 

ويعتقد بأن أصوات الألعاب والمفرقعات النارية تطرد الأرواح الشريرة إيذاناً ببدء عام جديد سعيد.

ورغم ذلك، فإن أكثر من 400 مدينة في أنحاء الصين حظرت منذ العام الماضي استخدام الألعاب النارية، بهدف الحد من تلوث الهواء على مدى أيام العطلة التي تبلغ 15 يوماً، إضافة إلى الحد من عدد الحوادث التي تقع عادة خلال تلك الفترة وتسفر عن سقوط قتلى.