السلطات تفشل في إجراءات الطوارئ

الضباب الدخاني السام يخنق العاصمة الهندية

  • الإثنين 13, نوفمبر 2017 في 3:52 م
  • جانب من الظاهرة البيئية في نيودلهي
في ظاهرة بيئية سنوية، غطت سحابة كثيفة من الضباب الدخاني السام، تخطت الحدود المسموح بها عشر مرات، العاصمة الهندية نيودلهي يوم الإثنين.

الشارقة 24 – رويترز:

غطت سحابة كثيفة من الضباب الدخاني السام، تخطت الحدود المسموح بها عشر مرات، العاصمة الهندية نيودلهي يوم الإثنين.

وأظهر قياس أن مستويات الجزيئات السامة في الهواء التي تعرف بجزيئات "بي. إم 2.5"، بلغت 495 صباح الإثنين، في حين أن أعلى مستوى مسموح به لضمان جودة الهواء هو 50.

وقالت الحكومة في اليومين الماضيين إنها ستستخدم سيارات المطافئ لرش الماء في بعض مناطق العاصمة، لكن لم يكن لذلك تأثير يذكر.

وتقرر يوم الإثنين، إعادة فتح المدارس بعد إغلاق استمر عدة أيام الأسبوع الماضي في خطوة ستؤدي على الأرجح إلى زيادة عدد السيارات في الشوارع.

وأعلنت حالة طوارئ تتعلق بالصحة العامة الأسبوع الماضي، بعد ارتفاع كبير في مستويات التلوث بدلهي، وهي ظاهرة سنوية تتسبب فيها عمليات حرق مخلفات محاصيل بشكل مخالف للقانون في ولايات شمالية وعوادم السيارات والأتربة.

وكانت المحكمة الوطنية الخضراء، وهي محكمة بيئية أمرت حكومات دلهي والولايات المجاورة، منع المزارعين من حرق مخلفات المحاصيل، لكن الحكومات المحلية والاتحادية لم تتمكن من تنفيذ ذلك بعد.