الأول من نوعه في المنطقة

"الصحة" تطلق برنامج التدريب "القيادة والابتكار في المجال الصحي"

  • الثلاثاء 14, نوفمبر 2017 في 1:57 م
في إطار تدريب وتطوير قدرات قادة القطاع الصحي وفق أفضل الممارسات العالمية، نظمت وزارة الصحة ووقاية المجتمع متمثلة بمركز التدريب والتطوير بالشارقة برنامج تدريب "القيادة والابتكار في المجال الصحي"، بالشراكة مع جامعة موناش الأسترالية ومعهد هارفارد ميسي.

الشارقة 24

نظمت وزارة الصحة ووقاية المجتمع ممثلة بمركز التدريب والتطوير في الشارقة برنامج تدريب "القيادة والابتكار في المجال الصحي"، بالشراكة مع جامعة موناش الأسترالية ومعهد هارفارد ميسي، والذي يستهدف تدريب وتطوير قدرات قادة القطاع الصحي وفق أفضل الممارسات العالمية.

ويتطرق البرنامج إلى عدة محاور تتعلق بـتصميم نظام الرعاية الصحية، وتخطيط القوى العاملة الصحية، والتحديات التي تواجه تقديم الرعاية الصحية الحالية على الصعيدين الوطني والعالمي، الابتكار في نظم الرعاية الصحية، وقيادة التغيير من خلال التحول.

واستقطب البرنامج مشاركة 50 متدرباً من القيادات والمدراء التنفيذيين في المؤسسات الوطنية والخليجية التي شارك منتسبوها في برنامج التدريب "القيادة والابتكار في المجال الصحي"، وهي دائرة الصحة أبوظبي، هيئة الصحة بدبي، جامعة محمد بن راشد للطب والعلوم الصحية، مستشفى الجليلة للأطفال بدبي، جمعية الإمارات الطبية، شركة أبوظبي للخدمات الصحية، جامعة الملك سعود، جامعة الملك عبد العزيز، مجلس الصحة لدول مجلس التعاون.

وفي هذا الإطار أكد سعادة الأستاذ عوض صغيّر الكتبي الوكيل المساعد لقطاع الخدمات المساندة أن القطاع الصحي في المنطقة يمر بمرحلة تغيير واسعة، لمواكبة التغيير، تسعى وزارة الصحة ووقاية المجتمع من خلال مركز التدريب والتطوير بشكل دائم لاستقطاب برامج التدريب المتميزة والمعتمدة عالمياً، والتي تساهم في رفع كفاءة وجودة الأداء لدى القيادات والكوادر الطبية والإدارية بالاستفادة من البنية التحتية المتطورة وتقنيات التدريب مما يرتقي بالخدمات الصحية ويحقق سعادة المتعاملين.

ويندرج في إطار استراتيجية الوزارة نحو ضمان تقديم كافة الخدمات الإدارية وفق معايير الجودة والكفاءة والشفافية، إضافة إلى استكمال القدرة المؤسسية لتفعيل مركز التدريب الصحي بالمعايير العالمية وتشجيع البحوث والدراسات الصحية إسهاماً في عملية التخطيط والتطوير وتحقيق التنمية المستدامة.

من جانبه أكد صقر غانم الحميري، مدير مركز التدريب والتطوير أن هذا البرنامج المميز يستهدف فئة القادة "التنفيذيين" في القطاع الصحي لتطوير مهاراتهم في مجال القيادة والابتكار، وهو البرنامج الأول من نوعه في منطقة الخليج العربي، "بالشراكة مع جامعة موناش الأسترالية ومعهد هارفارد ميسي، في إطار حرص وزارة الصحة ووقاية المجتمع على التعاون مع المؤسسات الأكاديمية العالمية والقطاع الخاص لبناء الشراكات الفعالة التي تصب في خدمة المجتمع، ويمثل المشاركون نخبة مختارة من العاملين في القطاع الصحي من داخل الدولة، بالإضافة إلى بعض المشاركين من دول مجلس التعاون الخليجي. 

وأشار إلى أن البرامج التدريبية تسير وفق الخطة السنوية بناءً على الدراسات والاحتياجات التدريبية لمختلف المستويات الوظيفية، كما أن المكتبة الإلكترونية توفر الموارد العلمية الرقمية لتدريب العاملين بوزارة الصحة ووقاية المجتمع وصقل مهاراتهم وزيادة خبراتهم بمهارات العمل المطلوبة وتحقيق أعلى معدلات الجودة في الخدمة الصحية المقدمة، لتحقيق استراتيجية الوزارة "نظام صحي بمعايير عالمية".

وأشار إلى أن البرامج التدريبية تسير وفق خطة سنوية بناءً على الدراسات والاحتياجات التدريبية لمختلف المستويات الوظيفية، كما أن المكتبة الإلكترونية توفر موارد علمية رقمية لتدريب العاملين بوزارة الصحة ووقاية المجتمع وصقل مهاراتهم وزيادة خبراتهم بمهارات العمل المطلوبة وتحقيق أعلى معدلات الجودة في الخدمة الصحية المقدمة، لتحقيق استراتيجية الوزارة "نظام صحي بمعايير عالمية".