81 % نسبة أشغال المقاعد

26 مليوناً أرباح "العربية للطيران" في الربع الأخير من 2018

  • الأربعاء 13, فبراير 2019 في 8:20 م
  • من أسطول العربية للطيران
وصل صافي أرباح العربية للطيران، خلال الربع الأخير من العام الماضي، إلى 26 مليون درهم، موازية للأرباح القوية التي حققتها في الربع الأخير من عام 2017.
الشارقة 24:
 
بلغ صافي أرباح العربية للطيران، خلال الربع الأخير من العام الماضي، 26 مليون درهم، موازية للأرباح القوية التي حققتها في الربع الأخير من عام 2017، في حين وصلت إيراداتها للربع الرابع 2018 إلى 1 مليار درهم، بزيادة نسبتها 20 % مقارنة مع 858 مليون درهم خلال الفترة ذاتها من العام 2017.
 
وبحسب النتائج المالية للربع الأخير من 2018، التي أعلنتها الشركة، يوم الأربعاء، ارتفع عدد المسافرين على متن طائرات الشركة بنسبة 5 % إلى أكثر من 2.1 مليون مسافر في الربع الأخير 2018 لتسجل بذلك معدلاً مرتفعاً لإشغال المقاعد، نسبة عدد المسافرين إلى عدد المقاعد المتاحة، قدره 81 %.
 
وحققت الشركة إيرادات قوية ومرتفعة للعام الكامل 2018 وصلت إلى 4.12 مليار درهم، بزيادة نسبتها 10 % مقارنة مع ايرادات العام 2017، ونقلت الشركة على متن طائراتها ما يزيد عن 8.7 مليون مسافر العام الماضي بزيادة قدرها 2 % لتحافظ بذلك على معدلها المرتفع لنسبة إشغال المقاعد، نسبة عدد المسافرين إلى عدد المقاعد المتاحة، والذي بلغ 81 % خلال هذه الفترة.
 
وفي أعقاب توصية مجلس الإدارة، اتخاذ مخصصات فيما يتعلق بالانكشاف المالي للمجموعة على شركة الاستثمارات الخاصة "أبراج" والذي سيطرح للتصديق عليه من قبل المساهمين خلال اجتماع الجمعية العمومية العادية المقبل ستسجل الشركة نتيجة ذلك خسارة متراكمة قدرها 307 ملايين درهم.
 
وبمعزل عن هذا الإجراء المحاسبي، تعمل مجموعة العربية للطيران على تحقيق أفضل النتائج الممكنة من هذا الاستثمار، حيث تواصل مشاركتها الفاعلة مع المصفيين المؤقتين وجميع المعنيين بهذه المسألة، وذلك تزامناً مع تواصل الإجراءات القضائية التي اتخذتها مجموعة "العربية للطيران" وتوافقاً مع استمرار عملية إعادة هيكلة "أبراج" تحت إشراف القضاء وفي حين تبقى حالة السيولة القوية في العربية للطيران وعملياتها المربحة بمعزل عن هذا المقترح تهدف هذه الخطوة الاستباقية والعملية إلى خدمة مصالح الشركة ومستثمريها بالشكل الأمثل.
 
وأكد الشيخ عبد الله بن محمد آل ثاني رئيس مجلس إدارة العربية للطيران، أن العربية للطيران حققت نمواً متواصلاً ومستداماً خلال الربع الأخير والعام 2018 مدفوعاً باستراتيجية الشركة الفاعلة في توسيع شبكة وجهاتها والإجراءات التي اتخذتها لضبط التكاليف مما ساعدنا مجدداً على تسجيل نتائج قوية على مدار العام وفي حين واصلت التحديات الاقتصادية والجيوسياسية بإلقاء ظلها على أداء قطاع الطيران، يسعدنا أن تواصل العربية للطيران مسارها المعهود في تحقيق هوامش نمو ثابتة ومتواصلة على امتداد عملياتها الأمر الذي يعكس قوة نموذج الأعمال الذي نعتمده.
 
وأضاف تحتفظ العربية للطيران بموقعها المتميز بين أكثر شركات الطيران ربحية في العالم، ويأتي الأداء المالي والتشغيلي القوي الذي حققته الشركة خلال عام 2018 بمثابة دلالة واضحة على نجاحها المستمر، ومن جهة أخرى يهدف اقتراح مجلس الإدارة المتعلق بالانكشاف المالي على شركة الاستثمارات الخاصة "أبراج" إلى خدمة مصالح الشركة ومستثمريها بالشكل الأمثل عبر اعتماد منهجية استباقية للتعامل مع القيمة الاستثمارية المستقبلية لهذا الانكشاف ويعكس هذا المقترح التزام الشركة على المدى الطويل بحماية استثماراتها ومصالحها التجارية.
 
وكجزء من محفظة استثماراتها المتنوعة كانت مجموعة العربية للطيران قد أعلنت في يونيو 2018 أنها لديها استثمارات معلقة مع شركة "أبراج" التي تخضع حالياً لإعادة الهيكلة تحت إشراف القضاء.
 
واختتم الشيخ عبد الله بن محمد آل ثاني رئيس مجلس إدارة العربية للطيران قائلاً نتوقع لمقاييس الأداء المالي والتشغيلي القوي ونسبة إشغال المقاعد المرتفعة التي حققتها "العربية للطيران" في العام 2018 أن تحافظ على استمراريتها ونحن على ثقة تامة بقوة أساسيات قطاع الطيران في المنطقة على المدى الطويل والطلب المتزايد على خدمات السفر الجوي.
 
وكانت "العربية للطيران" قد أضافت 26 وجهة جديدة إلى شبكة وجهاتها العالمية في عام 2018 انطلاقاً من مراكز عملياتها الرئيسية في دولة الإمارات العربية المتحدة والمغرب ومصر كما استلمت 3 طائرات جديدة خلال العام ليصل حجم أسطولها إلى 53 طائرة من طراز "إيرباص A320" تحلّق إلى أكثر من 155 وجهة عالمية في الشرق الأوسط وأفريقيا وآسيا وأوروبا وفي شهر أكتوبر 2018 أطلقت العربية للطيران هويتها المؤسسية الجديدة التي تعكس نهجها العالمي ورؤيتها المستقبلية المبتكرة وجاء ذلك تزامناً مع الذكرى السنوية الخامسة عشر لانطلاق عملياتها الناجحة التي أحدثت نقلة نوعية في قطاع السفر الجوي على امتداد منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.
 
وتحظى "العربية للطيران" بتقدير متواصل محلياً وعالمياً بفضل أدائها القوي وجهودها المجتمعية حيث فازت في مارس 2018 بجائزة "اختيار المحررين" خلال حفل توزيع "جوائز قطاع النقل الجوي 2018" الذي أقامته مجلة "أخبار النقل الجوي" في دبي وتعكس هذه الجائزة المرموقة التزام "العربية للطيران" الدائم بتعزيز رضا عملائها وسعيها المتواصل لتطوير خدماتها وعملياتها وقطاع النقل الجوي بشكل عام.
 
وفازت "العربية للطيران" بلقب "أفضل ناقل عربي" لعام 2018 خلال حفل توزيع "الجوائز العربية الآسيوية" والذي أقيم في مدينة بنغالور الهندية، وفي ديسمبر 2018 حصدت "العربية للطيران" على جائزة "الإنجاز في مجال الطيران" بمناسبة مرور 15 عاماً على انطلاق عملياتها بنجاح متواصل.