حافلة بالإنجازات

10 سنوات من الشراكة بين الإمارات والمنتدى الاقتصادي العالمي

  • السبت 10, نوفمبر 2018 في 3:29 م
أكد معالي محمد بن عبد الله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل الرئيس المشارك لمجالس المستقبل العالمية، أن الدورة الثالثة لمجالس المستقبل العالمية تحتفي بأكثر من عقد من الشراكة الفاعلة والمثمرة بين دولة الإمارات والمنتدى الاقتصادي العالمي.
الشارقة 24:
 
يشكل انعقاد الدورة الثالثة لمجالس المستقبل العالمية في الدولة، الأحد، تتويجاً لشراكة استراتيجية بين حكومة دولة الإمارات والمنتدى الاقتصادي العالمي "دافوس"، تمتد لـ 10 سنوات حافلة بالإنجازات والتعاون المثمر والرؤى المشتركة، وبحث أفضل الحلول لأبرز التحديات ومناقشة النماذج المستقبلية للقطاعات المؤثرة في حياة الناس، لبناء مستقبل أفضل للمجتمعات وخدمة الإنسانية.
 
وأكد معالي محمد بن عبد الله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل الرئيس المشارك لمجالس المستقبل العالمية، أن الدورة الثالثة لمجالس المستقبل العالمية تحتفي بأكثر من عقد من الشراكة الفاعلة والمثمرة بين دولة الإمارات والمنتدى الاقتصادي العالمي، شهدت خلالها انعقاد المجالس بصيغتها السابقة ممثلة بمجالس الأجندة العالمية بين عامي 2008 و2015، ومن ثم التحول إلى صيغة مجالس المستقبل العالمية منذ دورة عام 2016.
 
وأضاف معاليه: هذه الشراكة تجسد رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، بضرورة تشجيع حوار العقول وتعزيز التعاون البناء والمساهمة الفاعلة في الجهود العالمية لإحداث التغيير الإيجابي في مستقبل الشعوب، ما يعكس الدور الريادي لدولة الإمارات في دعم الشراكات والجهود العالمية لتطوير الحلول وبناء الإمكانات الكفيلة باستباق المتغيرات وتمكين المجتمعات من المشاركة في مسيرة التطور الإنساني.