في احتفالية أقيمت بدبي

"فوربس الشرق الأوسط" تكشف عن أقوى 100 مدير تنفيذي في العالم العربي 2017

  • الإثنين 13, نوفمبر 2017 في 2:24 م
أعلنت "فوربس الشرق الأوسط"، للعام الخامس على التوالي عن قائمتها "العالمية تلاقي المحلية، أقوى 100 مدير تنفيذي في العالم العربي"، في احتفالية أقيمت بإمارة دبي.

الشارقة 24:

كشفت "فوربس الشرق الأوسط"، للعام الخامس على التوالي عن قائمتها "العالمية تلاقي المحلية، أقوى 100 مدير تنفيذي في العالم العربي"، في احتفالية أقيمت بإمارة دبي، بحضور نخبة من قادة الأعمال والشخصيات العامة في المنطقة، وشهدت الاحتفالية تكريم عدد من الرؤساء الإقليميين لكبرى الشركات في العالم. 

وتصدرت الشركات الأميركية قائمة الشركات العالمية التي تتخذ من المنطقة العربية مقراً لعملياتها الإقليمية، بينما هيمنت الشركات التقنية على القائمة، يليه قطاع المصارف، واختارت 94 من أصل 100 من كبرى الشركات العالمية الإمارات مقراً لعملياتها الإقليمية، مما يعزز من مكانة الإمارات كمركز للأعمال التجارية العالمية.

وأظهرت القائمة أن عدداً من الشركات العالمية الكبرى، فضلت تعيين قيادات عربية لإداراتها التنفيذية في المنطقة، حيث لوحظ في قائمة الـ 10 الكبار 5 مديرين تنفيذيين من أصول عربية، منهم: نبيل حبايب من "جنرال اليكتريك"، الذي حل في المرتبة الأولى من القائمة، وجورج الحداري في المرتبة الثانية  من "HSBC القابضة"، التي عملت على إدارة واستقطاب الاستثمارات الأجنبية للحكومات العربية مؤخراً، بينما جاء محمد سمير، رئيس شبه القارة الهندية والشرق الأوسط وأفريقيا في العملاق الأميركي "بروتكتر أند غامبل"، في المرتبة السابعة، فضلاً عن سامر أبولطيف من "مايكروسوفت" العالمية في المرتبة التاسعة، يعود أغلب أصول المدراء التنفيذين العرب المتواجدين بالقائمة إلى لبنان ومصر. 

وعلقت خلود العميان، رئيس تحرير فوربس الشرق الأوسط قائلة: "تمثل منطقة الشرق الأوسط سوقاً مربحة للعلامات التجارية العالمية، إذ تبيع تلك الشركات منتجاتها لملايين العملاء في أنحاء المنطقة، ونتيجة للسياسات الحكومية والميزات الجغرافية يشرف مديرو الكثير من هذه الشركات على المناطق الأوسع، انطلاقاً من دول الخليج، مع تغير المشهد في مجال الأعمال التجارية، تعمل شركات كبرى مع حكومات المنطقة لتبني التكنولوجيا والدفع للتحول الرقمي". 

أقيم الحفل بدعم من "فوربس الشرق الأوسط"، إلى جانب عدد من الشركاء وهم: مجموعة "الطيار للسفر القابضة"، رائدة السياحة والسفر في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، و"إسيل جروب" الراعي الاستراتيجي، و"بنك دبي الإسلامي" الراعي المميز، و"فندق أوبري" راعي الضيافة، و"إي.إف.إس" لخدمات المرافق، "كلية الأفق الجامعية" إحدى الجامعات الرائدة في الإمارات الشمالية، و"هيومن سوفت"، الراعي البلاتيني. 

لإعداد القائمة أُرسلت استبيانات إلى جميع الشركات المدرجة في قائمة "فوربس جلوبال 2000"، ولها عمليات كبرى في المنطقة، وبناء على الإجابات، تم تصنيف المديرين التنفيذيين لهذه الشركات وفقاً للمعايير الآتية، الأثر العالمي: ترتيب الشركة في قائمة Forbes Global 200، الأثر التوظيفي: عدد موظفي الشركة في المنطقة، نطاق الإشراف: عدد الدول أو المناطق التي يشرف عليها المدير، الخبرة: مجموع خبرات المدير.