في ضربة قاصمة للمركز المالي

اقتصاد هونغ كونغ ينكمش مع فرض إجراءات صحية مشددة لمواجهة كورونا

  • الخميس 30, يوليو 2020 01:42 ص
انكمش اقتصاد هونغ كونغ، مع انطلاق تطبيق إجراءات تباعد اجتماعي، هي الأشد منذ ظهور فيروس كورونا المستجد، في مطلع السنة، في مواجهة تجدد انتشار الفيروس، ما يشكّل ضربة قاصمة للمركز المالي الغارق بالفعل في الركود.
الشارقة 24 – أ ف ب:

حذرت رئيسة السلطة التنفيذية في هونغ كونغ، كاري لام، الأربعاء من أن المدينة على وشك أن تشهد انتشاراً وبائياً "واسع النطاق" فيما بدأ تطبيق إجراءات تباعد اجتماعي، هي الأشد منذ ظهور فيروس كورونا المستجد، في مطلع السنة ما يشكّل ضربة جديدة للاقتصاد.

واعتباراً من الاربعاء سيتعين على سكان المدينة البالغ عددهم 7,5 مليون نسمة، وضع الكمامات في الأماكن العامة فيما لم يعد يسمح للمطاعم إلا بخدمة تقديم الطعام، لتسليمه الى الخارج.
ولم يعد يسمح بتجمع أكثر من شخصين، باستثناء العائلات، وفي حال المخالفة تبلغ الغرامة 5 آلاف دولار هونغ كونغ "625 دولاراً".

وتشكّل الإجراءات الجديدة ضربة قاصمة للمركز المالي الغارق بالفعل في الركود، قبل أن يبدأ الوباء بفضل الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، والاضطرابات السياسية السنة الماضية الناجمة عن التظاهرات المطالبة بالديموقراطية.

وأظهرت الأرقام الصادرة الأربعاء، انكماش اقتصاد المدينة بنسبة 9 بالمئة، في الربع الثاني على أساس سنوي، وهو الانكماش الرابع على التوالي.

وبسبب الضرر الناجم عن الوباء في الربع الأول، من عام 2020، انكمش اقتصاد هونغ كونغ بنسبة 9,1% على أساس سنوي، وهو أسوأ انخفاض على الإطلاق.

وتشكل الإجراءات الأخيرة محاولة للتصدي لانتشار مفاجئ للفيروس، بعدما نجحت المدينة في بادئ الأمر في وقفه.

لكن عدد الإصابات عاود الارتفاع قبل بضعة أسابيع، ما دفع بالسلطات الى اعتماد إجراءات تباعد اجتماعي جديدة تدريجياً.