ستتيح للتكتل إنفاق ما يصل إلى 1.1 تريليون يورو

زعماء الاتحاد الأوروبي يناقشون ميزانية ما بعد خروج بريطانيا

  • الجمعة 18, أكتوبر 2019 06:27 م
يناقش زعماء الاتحاد الأوروبي خطة جديدة للميزانية ستتيح للتكتل إنفاق ما يصل إلى 1.1 تريليون يورو في الفترة بين عامي 2021 و2027، لكن الانقسامات العميقة بين حكومات الاتحاد قد تعرقل التوصل إلى اتفاق لعدة شهور.
الشارقة 24 – رويترز:

يناقش زعماء الاتحاد الأوروبي خطة جديدة للميزانية ستتيح للتكتل إنفاق ما يصل إلى 1.1 تريليون يورو في الفترة بين عامي 2021 و 2027، والتي تعقب خروج بريطانيا من التكتل لكن الانقسامات العميقة بين حكومات الاتحاد قد تعرقل التوصل إلى اتفاق لعدة شهور.

وبموجب مقترح أعدته فنلندا، التي تتولى الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي، يتعين أن تتمتع الميزانية المقبلة طويلة الأجل بقدرة مالية تتراوح بين 1.03 و1.08 بالمئة من الدخل القومي الإجمالي للتكتل.

وسيسمح ذلك للاتحاد الأوروبي بأن ينفق ما بين تريليون و1.1 تريليون يورو على مدى سبع سنوات ضمن ميزانيته الأولى بعد انفصال بريطانيا عنه، والتي تعد أحد أكبر المساهمين في ميزانية الاتحاد.

والمقترح الذي أعدته فنلندا أقل طموحاً من المقترحات التي قدمتها المفوضية الأوروبية والتي تسعى لإقرار ميزانية تمثل 1.1 % من الدخل القومي الإجمالي بينما طالب البرلمان الأوروبي بميزانية أعلى تمثل 1.3 % من الدخل القومي الإجمالي.

وعادة ما تشهد المحادثات بشأن الميزانيات انقسامات هي الأكبر من نوعها في التكتل الذي أصبح في السنوات الأخيرة عرضة للنزاعات إذ توجد انقسامات عميقة بين دول الاتحاد الأوروبي بشأن السياسات الاقتصادية والإصلاحات المالية وكيفية التعامل مع أزمة المهاجرين.