تستضيف إكسبو 2020

دبي تتوقع نمو ناتجها المحلي الإجمالي بـ2.1% في 2019

  • الإثنين 22, أبريل 2019 12:44 ص
  • دبي تتوقع نمو ناتجها المحلي الإجمالي بـ2.1% في 2019
أعلنت دائرة التنمية الاقتصادية في دبي، أنها تتوقع أن تصل معدلات نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي في الإمارة، على المدى القصير إلى المتوسط، إلى 2.1% و3.8% و2.8% في الأعوام 2019 و2020 و2021 على التوالي.
الشارقة 24 – وام:

توقعت دائرة التنمية الاقتصادية في دبي، أن تصل معدلات نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي في الإمارة، على المدى القصير إلى المتوسط، إلى 2.1% و3.8% و2.8% في الأعوام 2019 و2020 و2021 على التوالي.

وتمثل المبادرات والاستثمارات التي تقودها حكومة دبي، وتحسن آفاق النمو لدى الشركاء التجاريين والمشروعات التي تتم استعداداً لاستضافة معرض إكسبو 2020 دبي، حجر الأساس لزيادة الائتمان والاستثمار في القطاع الخاص بالإمارة.

وشهد النشاط الاقتصادي في الإمارة، تحسناً ملحوظاً، مع بداية هذا العام، الأمر الذي انعكس في زيادة عدد التراخيص التجارية الجديدة، وتحسن أداء مؤسسات الأعمال، ففي خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري تم إصدار 6709 من الرخص التجارية الجديدة في دبي، بزيادة تبلغ 29%، مقارنة بعدد التراخيص التي صدرت في الفترة ذاتها من عام 2018.

وارتفعت قيمة مؤشر ثقة الأعمال في الربع الأول من العام 2019، بمعدل 10.2 نقطة مقارنة بالربع الأول من عام 2018 و7.7 نقطة في الربع الرابع من 2018، مقارنة بنفس الفترة في عام 2017، ما يشير إلى تحسن ملحوظ في آفاق النمو والتفاؤل العام لدى مجتمع الأعمال، كما أبدت غالبية الشركات عزمها على تقديم طلبات شراء جديدة متوقعة بذلك زيادة في حجم المبيعات ومؤشرات الإيرادات والأرباح.

وأظهر مسح مؤشر ثقة الأعمال الصادر عن اقتصادية دبي أن 59 %، من الشركات متفائلة بشأن النمو في الربع الأول من عام 2019 مقارنة بنسبة 41 % للفترة ذاتها من عام 2018 و34 %، يتوقعون استقراراً، بينما تراجع توقع الشركات بانخفاض النمو من 8% إلى 7%.

وشهد الربع الأول من هذا العام 2019، ارتفاع مؤشر سوق دبي المالي العام بنسبة 4 %، وبلغ صافي الاستثمارات الأجنبية في السوق خلال الأشهر الثلاثة الأولى 680 مليون درهم، وهو ما يمثل 65 % من إجمالي قيمة التعاملات في سوق دبي المالي، واستحوذ الاستثمار المؤسسي على 492 مليون درهم من استثمارات الربع الأول الأمر الذي يؤكد الثقة المتنامية في دبي.

وفي ظل القيادة الحكيمة وفي ضوء توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله"، والمتابعة المستمرة لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، اتخذت حكومة دبي، العديد من الإجراءات الحاسمة لتحفيز الاستثمارات وتسريع معدل النمو الاقتصادي في الإمارة الذي بلغ 1.7 % في النصف الأول من عام 2018، وتم طرح مبادرات استراتيجية رئيسية، أسهمت في تقليل تكلفة ممارسة الأعمال التجارية، وتعزيز سيولة الشركات الصغيرة والمتوسطة ودعم قطاعي السياحة والعقارات.

وعملت هذه المبادرات على تسارع تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر إلى دبي لتبلغ 38.5 مليار درهم في عام 2018 بزيادة قدرها 41 % عن العام 2017، ولعبت هذه المبادرات وغيرها دوراً في رفع النمو خلال النصف الثاني من عام 2018 ليصل إلى 2.2 %، مما أدى إلى نمو إجمالي الناتج المحلي الاجمالي في عام 2018 بنسبة 1.9%.