فتاوى: هل يجوز إخراج زكاة الفطر من بداية العشر الأواخر؟

  • الخميس 09, يوليو 2015 في 11:34 م
هنا تجدون الإجابات الموثوقة على أسئلتكم، يجيب عليها قسم الوعظ في دائرة الشؤون الإسلامية بالشارقة.

الشارقة 24:

السؤال:

   هل يجوز إخراج زكاة الفطر من بداية العشر الأواخر؟ وهل على كفيل الخادمة إخراجها عن الخادمة التي عنده إذا كانت غير مسلمة؟

الجواب:

      زكاة الفطر عبادة واجبة كغيرها من العبادات التي فرضها الله تعالى على المسلمين، ولها أحكامها الخاصة بها، ومن أحكامها أن لها وقتاً محدداً يجب الالتزام به.

وقد دلت الأدلة أنه يجوز إخراج زكاة الفطر قبل العيد بيوم أو يومين.

ودلت أيضا على أن إخراجها يجب بثبوت رؤية هلال شوال.

ودلت أيضا على أن أفضل أوقاتها قبل الخروج لصلاة العيد.

فهذه ثلاثة أوقات لهذه الفريضة (زكاة الفطر):

1 - وقت جواز.

2 - وقت وجوب.

3 - وقت أفضلية واستحباب.

وبناء على ما تقدم: فلا يجوز إخراجها قبل ذلك، لأن في إخراجها قبل وقتها إخلالاً بالوقت المحدد لها شرعا.

وأما الجزئية الثانية من السؤال، فجوابها أن زكاة الفطر تجب على المسلمين فقط، والدليل على ذلك ما رواه البخاري ومسلم عن ابن عمر رضي الله عنهما قال (فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر صاعاً من تمر، أو صاعاً من شعير، على العبد والحر، والذكر والأنثى، والصغير والكبير من المسلمين، وأمر بها أن تؤدى قبل خروج الناس إلى الصلاة).

فقوله ابن عمر رضي الله عنهما (من المسلمين) فيه بيان واضح أن زكاة الفطر تجب على المسلم فقط.

والله تعالى أعلم.








المصدر: قسم الوعظ - دائرة الشؤون الإسلامية بالشارقة