عن الإمارات

ترشيح "المركز التربوي للغة العربية" بالشارقة عضواً بـ "اتحاد المجامع"

  • الثلاثاء 17, أبريل 2018 في 3:30 م
  • عيسى الحمادي مدير المركز التربوي للغة العربية
تم ترشيح المركز التربوي للغة العربية، لدول الخليج العربي بالشارقة، عضواً مراقباً في اتحاد المجامع عن دولة الإمارات العربية المتحدة.

الشارقة 24:

نال المركز التربوي للغة العربية لدول الخليج بالشارقة، ترشيحاً بصفته "عضواً مراقباً"، في اتحاد المجامع عن دولة الإمارات العربية المتحدة، من منطلق اختصاص المركز في مجال اللغة العربية، وهدفه في تطوير تعليم اللغة العربية وتعلمها.

ويأتي الترشيح بعد سعي المركز التربوي للغة العربية لدول الخليج، نحو مشاركة الجهات ذات الاختصاص في مجال تطوير تعليم اللغة العربية، وتعلمها وخدمتها، حيث شارك المركز التربوي للغة العربية لدول الخليج بالشارقة، باجتماع المجلس العلمي لاتحاد المجامع اللغوية العلمية العربية، بجلسته المنعقدة بتاريخ 14/2/2018م، وكذلك اجتماع مجلس اتحاد المجامع في جلسته المنعقدة بتاريخ 15/2/2018م، وذلك بحضور مدير المركز التربوي للغة العربية لدول الخليج، سعادة الدكتور عيسى الحمادي تلبية للدعوة الكريمة التي تلقاها المركز من مجمع الشارقة للغة العربية، متمثلة في الدكتور محمد المستغانمي الأمين العام للمجمع، والتي زكاها اتحاد المجامع بالقاهرة، متمثلة في الأستاذ الدكتور حسن الشافعي رئيس مجلس اتحاد المجامع، ورئيس مجمع اللغة العربية بالقاهرة، حيث جاء ضمن توصيات مجلس الاتحاد، ترشيح المركز التربوي للغة العربية لدول الخليج بالشارقة، في دولة الإمارات، (عضواً مراقباً) في مجلس الاتحاد، وقد جاء هذا الترشيح من مجلس الاتحاد تتويجاً لجهود المركز وتقديراً لأعماله، في مجال خدمة تطوير تعليم اللغة العربية وتعلمها، وتأتي هذه العضوية تحقيقًا لأهداف مشتركة وفي إطار التعاون المشترك والثنائي بين المركز، واتحاد المجامع، وفتح آفاق مستقبلية للبحث الجاد لتطوير اللغة العربية، حسبما يقتضيه العصر في ظلّ تحديات عصر العولمة والتقانة، ومناقشة التحديات العصرية التي تواجه مستقبل تعليم اللغة العربية وتعلمها، بالإضافة إلى تقديم المقترحات وتبادل الثقافة والمعرفة حول القضايا المعاصرة، في مجال تطوير تعليم اللغة العربية وتعلمها والإفادة من التَّجارب والخبــرات.