من خلال ألعاب الأحاجي والخدع التصويرية

"الشارقة السينمائي الدولي للطفل" ينمي القدرات الإبداعية والذهنية

  • الخميس 12, أكتوبر 2017 في 2:13 م
استهدف "مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للطفل" 2017، تطوير المواهب والقدرات الإبداعية والذهنية للأطفال، بما يحقق لهم المتعة والفائدة في مجال السنيما، من خلال باقة متنوعة من الأنشطة العملية الرامية إلى تشجيع المشاركين الأطفال والشباب على تحدي أنفسهم.

الشارقة 24:

نظّم "مهرجان الشارقة السينمائي الدولي للطفل" 2017، الأول من نوعه في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة، الأربعاء، باقة متنوعة من الأنشطة العملية الرامية إلى تشجيع المشاركين الأطفال والشباب على تحدي أنفسهم، وإطلاق العنان لمخيلتهم، وتطوير مهاراتهم الإبداعية، بما يحقق لهم المتعة والفائدة في مجال السينما.

وتضمنت هذه الأنشطة "لعبة التخمين"، التي تشمل توزيع 24 ملصقاً للأفلام بشكل بطاقات على الأطفال، لاختبار قدراتهم في التعرف على أسمائها، من خلال طرح أسئلة تقتضي إجاباتها "نعم" أو "لا" على الفريق المنافس، من قبيل "هل هو فيلم عن الأبطال الخارقين؟"، وتتيح هذه اللعبة للمشاركين التفكير في نوعية الأسئلة التي يطرحونها، وعلاقتها بالفنون السينمائية، وتنمية معارفهم ومخزونهم الفني السينمائي، فضلاً عن تشجيعهم على حسن صياغة أسئلتهم لمعرفة الفيلم بأقل عدد ممكن من الأسئلة. 

أما "معرض "فن" للفنون" فيقدم مجموعة من الصور وملصقات الأفلام الجديدة أو المعاد إنتاجها، التي صنعها الأطفال والشباب المنتسبين إلى مؤسسة "فن" المعنية بتعزيز ودعم الفن الإعلامي للأطفال والناشئة بدولة الإمارات العربية المتحدة، بالإضافة إلى مجموعة من الأعمال الفنية الأخرى التي صنعوها، وتعكس جميع هذه المعروضات نوعية المواهب التي تمتلكها الأجيال الشابة، ونوعية الفعاليات التي تنظمها مؤسسة "فن" بهدف تطوير هذه المواهب ورعايتها.

وتشمل الأنشطة أيضاً "منصات الخدع التصويرية"، التي تتيح للمشاركين التقاط صور تذكارية تظهرهم وكأنهم مخرجون مشهورون أثناء تصوير الأفلام، والصور الأخرى التي  تظهر الأشياء فيها وكأنها متدليةٌ من السقف، بالإضافة إلى الأنشطة المخصصة لعالم الواقع الافتراضي، والشاشات الكبيرة التي تعرض الألعاب والأفلام والأنشطة الرقمية، فضلاً عن نموذج من العرش الحديدي الضخم في المسلسل التلفزيوني الشهير "لعبة العروش".

وخلال اليوم الأخير من المهرجان، الذي يُختتم يوم الجمعة، يستمر المنظمون باستضافة مجموعة من ورش العمل، وعرض باقة من الأفلام القصيرة وأفلام الرسوم المتحركة مثل "ليلة في تاكسي"، و"قطط وكلاب"، و"البطريق المتسخ"، و"عاشق الكتاب"، وغيرها.