أحيت "حق الليلة" في قلب الشارقة

أيام الشارقة التراثية تفتتح فعالياتها في خورفكان

  • الجمعة 19, أبريل 2019 09:39 م
  • أيام الشارقة التراثية تفتتح فعالياتها في خورفكان
  • أيام الشارقة التراثية تفتتح فعالياتها في خورفكان
  • أيام الشارقة التراثية تفتتح فعالياتها في خورفكان
  • أيام الشارقة التراثية تفتتح فعالياتها في خورفكان
  • أيام الشارقة التراثية تفتتح فعالياتها في خورفكان
  • أيام الشارقة التراثية تفتتح فعالياتها في خورفكان
  • أيام الشارقة التراثية تفتتح فعالياتها في خورفكان
  • أيام الشارقة التراثية تفتتح فعالياتها في خورفكان
  • أيام الشارقة التراثية تفتتح فعالياتها في خورفكان
التالي السابق
شاركت الفرق الشعبية المحلية والعربية والعالمية، بمسيرة مميزة بمناسبة يوم التراث العالمي، بينما شهدت خورفكان افتتاح فعاليات أيام الشارقة التراثية، في حين أحيت الأيام احتفالية النصف من شعبان، "حق الليلة"، في ظل تواصل الفعاليات المتنوعة والجاذبة.
الشارقة 24:

انطلقت الفرق الشعبية المحلية والعربية والعالمية، المشاركة في فعاليات أيام الشارقة التراثية الـ17، بمسيرة مميزة بمناسبة يوم التراث العالمي، الذي يصادف 18 إبريل من كل عام، حيث جابت مختلف ساحات الأيام، وصولاً إلى المسرح، كما شهدت خورفكان افتتاح الأيام بحضور الشيخ سعيد بن صقر القاسمي نائب رئيس مكتب سمو الحاكم في خورفكان، وأحيت الأيام احتفالية النصف من شعبان، "حق الليلة"، في ظل تواصل الفعاليات المتنوعة والجاذبة، في أيام الشارقة التراثية.

وأوضح سعادة الدكتور عبد العزيز المسلم رئيس معهد الشارقة للتراث رئيس اللجنة العليا المنظمة لأيام الشارقة التراثية الـ17، أن يوم التراث العالمي هو يوم نعتز به ونقدره، ونعتبره أحد أهم المناسبات العالمية، التي تؤكد على مكانة التراث، وضرورة صونه وحفظه ونقله للأجيال، ويؤشر إلى أهمية التعاون والتنسيق العالمي في مختلف شؤون وقضايا التراث، وأضاف سعادته، أن ما يجمعنا كبشر في كل الحضارات والثقافات كثير جداً، ويستوجب التركيز عليه والاحتفاء به، وهو أحد عناصر وعناوين أيام الشارقة التراثية، ولا يمكن لنا التفريط بهذا اليوم أو تجاوزه، وعدم القيام بما يليق به.

وتابع سعادته، كما هو الحال في كل عام في مثل هذه الأوقات، يكون الجميع على موعد مع أيام الشارقة التراثية، وتحضر فكرة زيارة الأيام وتكرارها على أجندة كل محبي وعشاق التراث والباحثين والمختصين والمهتمين بالاطلاع على التراث الإماراتي والعربي والعالمي في مكان واحد هو أيام الشارقة التراثية، حيث العديد من البرامج والأنشطة والفعاليات التي تشكل حالة جاذبة للجمهور والزوار من مواطنين ومقيمين، وضيوف من خارج الدولة.


افتتاح الأيام في خورفكان


بحضور الشيخ سعيد بن صقر القاسمي نائب رئيس مكتب سمو الحاكم في خورفكان، وسعادة الدكتور عبد العزيز المسلم، وسعادة راشد النقبي رئيس المجلس البلدي بخورفكان، وصقر محمد رئيس لجنة افتتاحات الشارقة والمناطق الوسطى والشرقية والحمرية، ومحمد خميس مدير الرقابة والمتابعة بمعهد الشارقة للتراث، وعدد من أعضاء المجلس الوطني والمجلس التنفيذي والمجلس الاستشاري بالشارقة وأعضاء المجلس البلدي ومدراء المؤسسات الحكومية، وجمع غفير من أهالي وسكان خورفكان والمنطقة الشرقية عموماً، انطلقت يوم الخميس، فعاليات أيام الشارقة التراثية في خورفكان، وتضمنت احتفالات انطلاقة الأيام في خورفكان، برنامجاً حافلاً بالفعاليات والأنشطة، من بينها العروض الشعبية الفنية، إلى جانب قصائد شعرية، وعروض للفرق الشعبية المشاركة، لاقت جميعها تفاعلاً كبيراً من قبل الجمهور والزوار.

وبعد الافتتاح، جال الجميع والحضور في مختلف أنحاء القرية التراثية، واطلعوا على الأنشطة والحرف والمكونات التراثية التي تجسد تاريخ خورفكان، ببيئاتها المتنوعة ومكوناتها التراثية التي ترمز للبيت المحلي الجبلي والبحري والزراعي، والمهن والحرف اليدوية، والسوق الشعبية، والحرف النسائية، والمأكولات الشعبية والحلويات التي يعشقها ويتلذذ في تناولها الجميع، ومختلف المقتنيات الفخارية والتراثية التي تلخص تاريخ المدينة.


يوم التراث العالمي لوحة فنية في قلب الشارقة


قدمت الفرق الفنية المشاركة في فعاليات أيام الشارقة التراثية الـ17، عروضاً متنوعة من الرقصات والفنون التراثية في قلب الشارقة، بمناسبة يوم التراث العالمي، الذي يصادف الثامن عشر من إبريل من كل عام، حيث انطلقت الفرق من ساحة العرصة، مروراً بمختلف الساحات وصولاً إلى مسرح الأيام، وطرب جمهور الأيام وزوارها وعشاق التراث على إيقاع فن العيالة والليوا والحربية والفنون الجبلية والدان، بالإضافة إلى الفنون الشعبية والرقصات التراثية من مصر وأوكرانيا والمغرب والعراق وتايوان والسودان وهولندا، والصين وسوريا ورومانيا وطاجيكستان، وبقية الفرق العربية والأجنبية المشاركة.

وأشار أزهر كبة رئيس لجنة الفرق، إلى أن أيام الشارقة التراثية دأبت على أن يكون ليوم التراث العالمي نكهة خاصة، واحتفالات مميزة ومتنوعة، وبالأمس انطلقت 16 فرقة من الفرق الفنية المشاركة في الأيام من أمام سوق العرصة، وجابت مختلف ساحات الأيام، تؤدي ألواناً متنوعة من الفنون الشعبية، التي لاقت تفاعلاً حيوياً من زوار الأيام، واستمرت في أدائها وصولاً إلى مسرح الأيام، حيث قدمت الفرق والدول المشاركة في أيام الشارقة التراثية، ألواناً عديدة من الفنون والمسيرات والعروض الشعبية التي تمثل بلدانها، وبعد أن انتهى الجميع من تلك الاحتفالية تجمعت الفرق أمام المسرح، والتقطت الصور التذكارية المعبرة التي توثق لهذا التجمع، وتؤشر إلى الجهود التي تبذلها الشارقة وأيامها التراثية، في جمع كل هذه الفرق، بما تحمله من ثقافات وتراث غني ومتنوع، في مكان واحد هو أيام الشارقة التراثية.


حق الليلة


ضمن فعاليات الأيام التراثية، واصلت الجهات المشاركة فعالياتها، بتنظيم الاحتفال بليلة النصف من شعبان "حق الليلة"، بمجموعة من الفعاليات مع اقتراب نسائم الشهر الفضيل، وسط أجواء اتسمت بالدفء، وعمقت التراث في نفوس الصغار، الذين حرصوا على ارتداء الملابس التقليدية المميزة بطابعها التراثي.

واحتفل المقهى الثقافي بحق الليلة، من خلال تقديم الهدايا التراثية للحضور، الذين شاركوا في المحاضرات اليومية التي يقيمها، وذلك في إطار حرصه على تعزيز الهوية الوطنية وتعميق التراث في نفوس الزوار، إلى جانب المشاركة في الفعاليات والأنشطة المجتمعية.

وأكد الدكتور مني بونعامة، حرص المقهى في الأيام على المشاركة في جميع الفعاليات التراثية التي تتزامن مع تنظيم الأيام، مشيراً إلى أن الاحتفال بهذه الليلة، يعتبر من الموروث الشعبي للدولة.

وأضاف، عبر الناس من خلال هذه الفعالية التي أقيمت في المقهى عن سعادتهم، بقرب حلول شهر رمضان المبارك، كضيف عزيز على قلوب الصغار والكبار على حد سواء، وتابع أن الاحتفال تضمن حكايات عن الزمن الجميل، والاحتفال التراثي بحق الليلة، والأغاني التراثية، إلى جانب تقديم مأكولات تراثية.


أنشطة


ونظم ركن الأطفال، الاحتفالية السنوية بمناسبة "حق الليلة"، وتضمنت الاحتفالية التي أسعدت الأطفال والكبار من الزائرين: الضيافة الإماراتية، والفقرات والأنشطة التراثية والأناشيد الخاصة التي أعيد تلحينها من الفنون الشعبية الإماراتية القديمة بمشاركة الأطفال.

فيما حصد الأطفال هدايا تذكارية، تحمل شعار "حق الليلة"، وأكياس الحلوى التي تحمل صور شخصيات محببة لقلوب الأطفال.

وتضمن ركن الحرف، فعاليات متنوعة أدخلت البهجة والسرور، إلى قلوب المشاركين في الفعالية من الصغار والكبار.

وشملت أنشطة الفعاليات في ركن الحرف، عرضاً للمأكولات الشعبية، ومشاركة الأطفال في توزيع هدايا "حق الليلة"، وتقديم العروض التراثية، والهدايا التذكارية، إضافة إلى سحوبات على جوائز عينية خصصت للأهالي.


فرح


وبمشاركة مئات الأطفال وأولياء أمورهم، ومن جنسيات عربية وأجنبية مختلفة، احتفل زوار الأيام مع البيئات الإماراتية بفعالية "حق الليلة"، وسط أجواء مفعمة بالفرح والأصالة، وقد أقيمت في باحة البيئات على الطراز القديم، خيمة لرسم الحناء، إلى جانب أكشاك لتوزيع الهدايا للأطفال تمثل عدداً من الجهات الحكومية والخاصة.

وحرصت الأيام، على إضفاء أجواء مميزة بفعاليات متنوعة لإشراك جميع الزائرين في هذه المناسبة الغالية على قلوب كافة البشر وخاصة في الإمارات، لما تحمله معها من نسائم فرح وسرور لاقتراب شهر رمضان الكريم.

وكانت الفعاليات الخاصة بحق الليلة، مطعمة بروح التراث المحلي، حيث تم توجيه دعوة للأطفال والعائلات وكبار السن، للاستمتاع بالأنشطة الشعبية، التي أقيمت بمناسبة فعالية حق الليلة في كافة أرجاء وأركان الأيام.


أهازيج


وأحيا عدد من الفرق الإماراتية، فعاليات حق الليلة، احتفالاً بليلة النصف من شعبان، في جوٍ ساده الفرح، لجميع الأطفال والأسر الزائرة للأيام، إذ حرصوا على الحضور باكراً لمواقع الاحتفال مع ارتدائهم الأزياء الشعبية، وهم يرددون الأهازيج الخاصة.


أوكرانيا ضيف أسابيع التراث العالمي لشهر إبريل


تنوعت مشاركة أوكرانيا في أيام الشارقة التراثية، خصوصاً أنها حلت ضيفاً على الشارقة ومعهد الشارقة للتراث، للمشاركة في برنامج أسابيع التراث العالمي، حيث تفاعل زوار الأيام وعشاق التراث مع أنشطة وبرامج أوكرانيا وفرقها الفنية، التي شاركت في مسيرة يوم التراث العالمي، وجالت في الساحات لتعرض مختلف ألوان وأشكال الفنون الشعبية الأوكرانية، كما كان جناحها في الأيام، محل زيارة مستمرة من قبل الزوار، الذين رغبوا في التعرف على التراث الأوكراني المميز.

وفي وقت سابق، استقبل سعادة الدكتور عبد العزيز المسلّم، الوفد المشارك في أسبوع التراث الأوكراني، تزامناً مع أيام الشارقة التراثية، وفي إطار برنامج أسابيع التراث العالمي، الذي ينظمه معهد الشارقة للتراث، تحت شعار "تراث العالم في الشارقة"، حيث حلت جمهورية أوكرانيا ضيف أسابيع التراث العالمي لشهر إبريل 2019، وتستمر الفعاليات طيلة أيام الشارقة التراثية، يجول فيها الجمهور عبر التاريخ، ليتعرفوا خلالها إلى مختلف مكونات وعناصر التراث الأوكراني، من فنون وموسيقا وحضارة عريقة.