وسط انهيارات في دفاعات "الحوثي"

"المقاومة اليمنية" تسيطر على مستشفى 22 مايو بالحُديدة

  • السبت 10, نوفمبر 2018 في 12:42 ص
  • قوات المقاومة اليمنية المشتركة في الحُديدة
سيطرت قوات المقاومة اليمنية المشتركة، على مستشفى 22 مايو الواقع بشارع الخمسين في مدينة الحُديدة، بعد محاصرة عناصر ميليشيات الحوثي وسط انهيارات كبيرة في دفاعاتها بالمدخل الجنوبي للمدينة.
الشارقة 24 – وام:
 
بسطت قوات المقاومة اليمنية المشتركة، سيطرتها على مستشفى 22 مايو الواقع بشارع الخمسين في مدينة الحُديدة غرب اليمن، بعد محاصرة عناصر ميليشيات الحوثي وسط انهيارات كبيرة في دفاعاتها بالمدخل الجنوبي للمدينة.
 
وتمكنت قوات المقاومة الوطنية العاملة ضمن المقاومة اليمنية المشتركة من أسر عدد كبير من مسلحي الحوثي الذين فقدوا السيطرة على بعض مواقعهم الاستراتيجية داخل مدينة الحديدة، فيما لقي العشرات من عناصر الميليشيات مصرعهم بنيران المقاومة التي حطمت تحصيناتهم وأربكت صفوفهم.
 
وأحكمت القوات المقاومة اليمنية المشتركة سيطرتها على مناطق استراتيجية جديدة في المدخل الجنوبي لمدينة الحديدة غربي اليمن، إضافة إلى دوار "يمن موبايل " وصوامع ومطاحن البحر الأحمر، واستعادت السيطرة على كلية الهندسة ووصلت في إطار تقدمها إلى مدينة الصالح شرق مدينة الحديدة.
 
وتشتد المواجهات بين المقاومة والميليشيات في مواقع استراتيجية داخل مدينة الحديدة فيما يضيق الخناق على مسلحي ميليشيات الحوثي.
 
على صعيد متصل، تمكنت الفرق الهندسية التابعة لقوات المقاومة من تفكيك شبكات ألغام متنوعة وعبوات ناسفة "إيرانية الصنع" كانت ميليشيات الحوثي الموالية لإيران تراهن عليها لاستخدامها سياجاً في المدخل الجنوبي للمدينة في محاولة منها لتأخير التقدم الميداني للقوات والتخفيف من حدة انهيار عناصرها في جبهة الحديدة.
 
كانت ميليشيات الحوثي قد اقتحمت مستشفى 22 مايو وسكن الأطباء واعتلت الأسطح متخذة الأطقم الطبية والمرضى دروعاً بشرية، حيث تمركزت داخل المستشفى وحولته إلى ثكنة عسكرية في انتهاك خطير للقانون الإنساني الدولي.