عبر تصويت سري

انتخاب محمد الحلبوسي رئيساً لمجلس النواب العراقي

  • السبت 15, سبتمبر 2018 في 6:26 م
  •  جانب من جلسة للبرلمان العراقي في العاصمة بغداد – أرشيفية
انتخب مجلس النواب العراقي، السبت، محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الأنبار رئيساً له، حيث صوت أعضاء المجلس بشكل سري، على مرشحي الكتل السنية لاختيار رئيس المجلس.
الشارقة 24 – وام:
 
انتخب البرلمان العراقي النائب محمد الحلبوسي رئيساً له، السبت، في خطوة مهمة صوب تشكيل حكومة جديدة بعد أربعة أشهر من انتخابات عامة غير حاسمة.
 
وكان من المقرر أن ينتخب البرلمان رئيسه ونائبيه خلال جلسته الأولى في الثالث من سبتمبر، لكنه لم يتمكن من هذا لأن النواب كانوا يحاولون وقتها تحديد الكتل المتنافسة التي استحوذت على أكبر عدد من المقاعد.
 
ويدشن انتخاب الحلبوسي عملية مدتها 90 يوماً، وفقاً للدستور، من المقرر أن تفضي في نهاية المطاف لتشكيل الحكومة الجديدة.
 
وسيكون على أعضاء البرلمان الذي يتألف من 329 مقعداً انتخاب رئيس جديد للبلاد، وتكليف زعيم أكبر كتلة متنافسة بتشكيل حكومة بوصفه رئيساً لها، لكن الكتلة المهيمنة لم تتحدد بعد بسبب تغير التحالفات السياسية.
 
ولدى إعلانه النتيجة، قال الرئيس المؤقت للبرلمان: "إن الحلبوسي ذا الـ 37 عاماً، أصبح أصغر رئيس للبرلمان في تاريخ العراق".
 
وقبل خوضه الانتخابات العامة في مايو، مرشحاً على القائمة الانتخابية لتحالف الأنبار هويتنا، كان الحلبوسي محافظاً للأنبار وقبلها عضواً في مجلس النواب العراقي بين عامي 2014 و2017.