مع إصابة 8 آخرين

استشهاد طفل فلسطيني في مواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيلي بغزة

  • الجمعة 14, سبتمبر 2018 في 7:41 م
  •  صبي فلسطيني يقذف الحجارة باتجاه الاحتلال الإسرائيلي خلال مظاهرة شرق مدينة غزة
ضمن مسيرات العودة الشعبية، استشهد طفل فلسطيني يبلغ من العمر 14 عاماً، وأصيب آخرون الجمعة، في مواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيلي، على أطراف شرق قطاع غزة.
الشارقة 24 - د ب أ:
 
استشهد طفل فلسطيني وأصيب آخرون الجمعة، في مواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيلي، على أطراف شرق قطاع غزة، في إطار مسيرات العودة الشعبية.
 
وأكدت مصادر فلسطينية أن طفلاً، يبلغ من العمر 14 عاماً استشهد، جراء إصابته بعيار ناري في الرأس خلال مواجهات شرق جباليا شمال قطاع غزة.
 
وأضافت المصادر، أن ثمانية فلسطينيين أصيبوا كذلك، في مناطق متفرقة شرق قطاع غزة، برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي في مواجهات على أطراف شرق قطاع غزة خلال المواجهات المستمرة.
 
وبدأ آلاف الفلسطينيين بعد صلاة عصر الجمعة، بالتوافد إلى خيام العودة المقامة على أطراف شرق قطاع غزة، قرب السياج الحدودي.
 
ودعت الهيئة العليا لمسيرات العودة في غزة، إلى أوسع مشاركة شعبية في احتجاجات اليوم تحت شعار "المقاومة خيارنا"، وهي الجمعة رقم 25 منذ انطلاق مسيرات العودة في 30 مارس الماضي.
 
وبحسب وزارة الصحة الفلسطينية في غزة يرتفع بذلك عدد الشهداء إلى 175 شهيداً فلسطينياً منذ بدء مسيرات العودة، فيما أصيب ما يزيد على 19600 آخرين بجروح وحالات اختناق.