بعيدة المدى

"اختراق التعليم" أحد تكتيكات تنظيم "الإخوان" الإرهابي لتحقيق "الأهداف"

  • الأحد 12, أغسطس 2018 في 8:23 م
أكدت مجموعة من الوثائق، كشفت عنها وكالة المخابرات المركزية الأميركية "CIA"، أن تنظيم جماعة "الإخوان" المسلمين الإرهابي، اعتبر اختراق التعليم أحد التكتيكات لتحقيق الأهداف بعيدة المدى.
الشارقة 24 – وام:
 
كشفت وكالة المخابرات المركزية الأميركية "CIA"، أسراراً جديدة حول تنظيم جماعة "الإخوان"، المسلمين الإرهابي وكيف نهلت الجماعات المنبثقة عنها، أفكارها العنيفة ضد المجتمع من كتابات سيد قطب.
 
كما تحدثت عن وسائل التنظيم الإرهابي في تجنيد الأتباع وبناء القواعد، عبر اختراق نظم التعليم والنقابات المهنية والاتحادات الطلابية .
 
وحذرت وثيقة تم نشرها بعنوان "بناء قواعد الدعم"، والتي كانت في الأساس دراسة صنفت على أنها "مهمة وسرية" تم إعدادها 1986 من تنامي نفوذ الراديكاليين الإسلاميين، حيث انخرط نحو 30 ألف راديكالي من عدة جماعات، يقدر عددها بـ 24، مختلفة الدوافع والأهداف تورطت أغلبها في عمليات إرهابية عنيفة .
 
وعلى الرغم من إشارة الوثيقة إلى الاختلافات المرجعية والفكرية للجماعات التكفيرية، لكنها أشارت صراحة باتفاقها جميعاً على النهل من معين كتابات سيد قطب، إذ اشتقت الحركات الراديكالية العنيفة أفكارها ضد المجتمع من كتابات سيد قطب الإخواني.
 
وأكدت الوثيقة أن أهداف الإخوان تمثلت في إقامة مجتمع أصولي، تمهيداً لتطبيق قوانين الشريعة الإسلامية وفق تصورهم المغلوط لها، وبما يمكنهم من ترسيخ تفوقهم على الجماعات الأصولية المنافسة، مع استمرار التركيز على اختراق مؤسسات التربية والتعليم والنقابات المهنية والاتحادات الطلابية .
 
ولفتت الوثيقة الى أن اختراق النظام التعليمي أحد تكتيكات الجماعة؛ للوصول إلى هدفها بعيد المدى، مشيرة إلى الدور الذي يلعبه يوسف القرضاوي ضمن صفوف الجماعة، وتأثيره الكبير فيها على الرغم من مغادرته مصر ،واستقراره بالدوحة لعقود طويلة، مطالبة بالالتفات إلى أنشطته المستقبلية والحذر منها.