أمام الملك عبد الله الثاني

الحكومة الأردنية الجديدة تؤدي اليمين وتسحب مشروع قانون الضرائب

  • الخميس 14, يونيو 2018 في 11:27 م
  • الحكومة الأردنية الجديدة خلال أول اجتماع لها
أمام الملك عبد الله الثاني، أدت الحكومة الأردنية الجديدة، اليمين الدستورية الخميس، وسحبت مشروع قانون ضرائب على الأفراد والشركات.
الشارقة 24 – رويترز:
 
أدت الحكومة الأردنية الجديدة، اليمين الدستورية أمام الملك عبد الله الثاني، يوم الخميس، بعدما تلقى رئيسها عمر الرزاز الخبير الاقتصادي السابق في البنك الدولي تكليفاً، بمراجعة مشروع قانون ضريبي مثير للجدل.
 
وقال مسؤول حكومي: إن مجلس الوزراء الجديد قرر في اجتماع عقد عقب مراسم أداء اليمين، سحب مشروع قانون ضرائب على الأفراد والشركات، كانت الحكومة السابقة قد أرسلته للبرلمان وأثار الاحتجاجات.
 
واحتفظ وزير الخارجية أيمن الصفدي، ووزير الداخلية سمير المبيضين بمنصبيهما في حكومة الرزاز المؤلفة من 28 وزيراً، والتي يهيمن عليها خليط من الساسة المحافظين والتكنوقراط ممن شغلوا مناصب في حكومات سابقة، ومن بينهم سبع نساء.
 
وقال الرزاز "التحديات التي نواجهها هي تراكم عقد من الزمن"، لكنه تعهد بمعالجة معدل النمو البطيء وتحسين الظروف المعيشية المتردية.
 
وعين رجائي المعشر، وهو سياسي محافظ ومصرفي بارز وأحد أغنى رجال الأعمال في الأردن، نائبا لرئيس الوزراء.
 
واختار الرزاز مسؤولاً مخضرماً بوزارة المالية، وهو عز الدين كناكرية لقيادة الوزارة.