بعد تحقق "الكارثة الإنسانية"

الرئيس اليمني يدعو إلى الحسم العسكري لتحرير الحديدة

  • الأربعاء 13, يونيو 2018 في 6:36 م
طالب رئيس الجمهورية اليمنية، الأربعاء، الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، مدعومة بقوات التحالف العربي باللجوء للحسم العسكري، لتحرير مدينة وميناء الحديدة، وذلك بعد أن وصلت الأمور في المحافظة إلى درجة الكارثة الإنسانية.
الشارقة 24 – وام:
 
دعا عبد ربه منصور هادي، رئيس الجمهورية اليمنية، الأربعاء، الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، مدعومة بقوات التحالف العربي إلى اللجوء للحسم العسكري، لتحرير مدينة وميناء الحديدة، وذلك بعد أن وصلت الأمور في المحافظة إلى درجة الكارثة الإنسانية، التي لا يمكن السكوت عليها جراء الممارسات الحوثية، وتعنتها في التوصل إلى حل سياسي ينهي الأزمة في اليمن.
 
وصرح هادي: "كنّا وما زلنا نسعى للحل السلمي المستند على المرجعيات الأساسية الثلاث، المتمثلة في المبادرة الخليجية، وآلياتها التنفيذية، ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل، وقرارات مجلس الأمن الدولي رقم 2216، وقدمنا الكثير من التنازلات لتجنب الحل العسكري.. إلا أننا لا يمكن أن نسمح باستغلال معاناة أبناء شعبنا، وجعله رهينة لإطالة أمد هذه الحرب التي أشعلتها المليشيا الانقلابية".
 
‏‎ وكانت الحكومة اليمنية الشرعية أكدت في بيان رسمي أنها استنفذت كافة الوسائل السياسية والسلمية لإخراج المليشيا الحوثية من ميناء الحديدة، مشيرة إلى أن المليشيا الحوثية دأبت على استغلال ميناء الحديدة كممر لتهريب الأسلحة الإيرانية لإطالة أمد الصراع وقتل أبناء اليمن.