فرار جماعي للميليشيات

الشرعية تتقدم في صعدة والرئيس اليمني يُشيد بجهود التحالف العربي

  • الخميس 17, مايو 2018 في 12:12 ص
  •  من عناصر الجيش اليمني في مديرية كتاف
أكد الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، أن التحالف العربي أفشل مخططات إيران، في تحويل بلاده إلى ساحة ابتزاز للجيران والإقليم والعالم، في وقت حقق فيه الجيش الوطني تقدماً جديداً في محافظة صعدة.
الشارقة 24 – واس:
 
أعلن الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، أن التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، أفشل مخططات إيران في تحويل بلاده إلى ساحة ابتزاز للجيران والإقليم والعالم.
 
وجدد التأكيد، في خطابه الذي وجهه يوم الأربعاء، إلى أبناء الشعب اليمني في الداخل والخارج، بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك، على أن اليمن "لن ينسلخ من جلده العربي وثقافته الإسلامية الأصيلة لصالح ثقافة دخيلة على شعبنا وتاريخنا".
 
وثمّن جهود دول التحالف العربي لدعم الشرعية، بقيادة ملك الحزم والعزم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، وولي عهده الأمير محمد بن سلمان، على كل ما قدموه ويقدمونه لليمن واليمنيين وعلى مواقفهم التاريخية التي لا تتوقف، كما عبر عن شكره لقادة دول التحالف، الذين استجابوا للنداء الأخوي في موقف بطولي وتاريخي في مسيرة التعاضد والتكاتف العربي.
 
ميدانياً، حقق الجيش الوطني مسنوداً بالتحالف العربي، تقدماً جديداً في مديرية كتاف بمحافظة صعدة، معقل الانقلابيين الحوثيين.
 
ونقلت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية، عن قائد محور صعدة العميد عبيد الآثلة، قوله إن قوات الجيش الوطني بمديرية كتاف، نفذت عملية عسكرية مباغتة، تمكنت خلالها من تحرير تباب عجاج وخشم أضيق وجبل البرق الأحمر في منطقة العطفين بكتاف.
 
وأشار إلى أن المعارك أسفرت عن خسائر بشرية ومادّية كبيرة في صفوف ميليشيات الانقلاب، وأن عشرات الجثث الحوثية متناثرة في الجبال بعد أن شهدت الجبهة فراراً لمجاميع الميليشيات من مواقعها تحت وقع نيران قوات الجيش الوطني.