حصر الأنشطة بالأغراض السلمية

مجلس الوزراء السعودي يقر سياسة برنامج الطاقة الذرية

  • الثلاثاء 13, مارس 2018 في 8:01 م
  • خادم الحرمين الشريفين مترئساً اجتماع مجلس الوزراء السعودي
أقر مجلس الوزراء السعودي في جلسته الثلاثاء، برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، السياسة الوطنية لبرنامج الطاقة الذرية في المملكة.
الشارقة 24 – بنا:
 
وافق مجلس الوزراء السعودي في جلسته، يوم الثلاثاء، برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، على السياسة الوطنية لبرنامج الطاقة الذرية في المملكة.
 
وذكر المجلس في بيان، أن السياسة الوطنية لبرنامج الطاقة الذرية، تشتمل على حصر جميع الأنشطة التطويرية الذرية على الأغراض السلمية، في حدود الأطر والحقوق التي حددتها التشريعات والمعاهدات والاتفاقيات الدولية، والالتزام التام بمبدأ الشفافية في الجوانب التنظيمية والتشغيلية.
 
وقال البيان إن السياسة الوطنية، تشتمل أيضاً على تحقيق معايير الأمان والأمن النووي في المرافق النووية والإشعاعية، وفق إطار تنظيمي ورقابي مستقل، والاستغلال الأمثل للموارد الطبيعية الوطنية من الخامات النووية، وتطبيق أفضل المعايير والممارسات العالمية لإدارة النفايات المشعة، وتحقيق الاستدامة بتطوير المحتوى المحلي في قطاع الطاقة الذرية.
 
وأضاف، أن المجلس وافق أيضاً على تنظيم هيئة الرقابة النووية والإشعاعية، وأحال إلى مجلس الشورى مشروعي نظام المسؤولية المدنية عن الأضرار النووية، ونظام الرقابة على الاستخدامات النووية والإشعاعية لدراستهما.