طالب "الاحتلال" باحترام حقوق الأطفال

الاتحاد الأوروبي يعرب عن القلق على مصير عهد التميمي

  • السبت 13, يناير 2018 في 10:01 ص
  • الطفلة الفلسطينية عهد التميمي خلال محاكمتها
أعرب الاتحاد الأوروبي، عن "قلقه" إزاء مصير قاصرين فلسطينيين محتجزين لدى سلطات الاحتلال الإسرائيلي، هما عهد التميمي وفوزي محمد الجنيدي.

الشارقة 24 – أ.ف.ب:

أكدت بعثة الاتحاد الاوروبي في القدس المحتلة، في بيان، أنها تتابع بقلق شديد قضية اعتقال سلطات الاحتلال الإسرائيلي قاصرين فلسطينيين محتجزين، هما عهد التميمي وفوزي محمد الجنيدي.

وجاء في البيان، أن البعثة الأوروبية في القدس ورام الله، تعرب عن "القلق الشديد ازاء ملابسات اعتقال الفلسطينيين القاصرين عهد التميمي وفوزي محمد الجنيدي".

وطالب البيان، سلطات الاحتلال الإسرائيلي باحترام حقوق الأطفال وحمايتهم، وخصوصا ًخلال اعتقالهم وسجنهم وعبر الإجراءات القانونية المطبقة بحقهم.

كما أعرب الاتحاد الأوروبي، عن قلقه الشديد إزاء مقتل قاصر فلسطيني آخر برصاص قوات الاحتلال يدعى مصعب فراس التميمي "17 سنة" وتربطه صلة قرابة بعيدة بعهد التميمي.

وتحولت عهد التميمي إلى إيقونة لدى الفلسطينيين، لمشاركتها منذ كانت طفلة في المواجهات ضد قوات الاحتلال الإسرائيلي.

وفي الأول من يناير الجاري، وجهت محكمة عسكرية صهيونية، 12 تهمة إلى عهد التميمي "16 عاماً" ومددت اعتقالها ثمانية أيام، لأنها شاركت في مواجهات ضد قوات الاحتلال، وهاجمت عناصر منهم في قريتها في الضفة الغربية المحتلة.