ضمن أعمال اللجنة القانونية بالأمم المتحدة

السعودية تؤكد دعمها كل ما يحقق العدالة وفق التشريعات

  • الخميس 12, أكتوبر 2017 في 12:01 م
في جلسة حول بند مبدأ الولاية القضائية العالمية وتطبيقاته، وضمن أعمال اللجنة القانونية في الأمم المتحدة، أكدت المملكة العربية السعودية على دعمها كل ما يُحقق العدالة وينجزها حسبما هو مقرر في أنظمتها وتشريعاتها الداخلية والاتفاقيات الدولية الموقعة عليها والأعراف الدولية المتبعة.

الشارقة 24 – وام:

أكدت المملكة العربية السعودية على دعمها كل ما يُحقق العدالة وينجزها حسبما هو مقرر في أنظمتها وتشريعاتها الداخلية والاتفاقيات الدولية الموقعة عليها والأعراف الدولية المتبعة، مشيرة إلى سلامة وصحة الغاية المرجوة من مبدأ مكافحة الإفلات من العقاب مشددة في نفس الوقت على أن الوقت لا يزال مبكراً لاعتماد هذا المبدأ وإقراره.

جاء ذلك في كلمة المملكة، الأربعاء، في جلسة حول بند مبدأ الولاية القضائية العالمية وتطبيقاته، وذلك ضمن أعمال اللجنة القانونية في الأمم المتحدة، وألقاها رئيس الوفد المشارك في الجلسة من وزارة العدل الدكتور عبد العزيز الناصر وبثّتها وكالة الأنباء السعودية.

وقال الناصر: "إن المملكة العربية السعودية تؤكد على سلامة وصحة الغاية المرجوة من هذا المبدأ وهي مكافحة الإفلات من العقاب وأن التضييق على المجرمين ما أمكن هو ما يجب على جميع الدول والمنظمات التعاون بشأنه والسعي لبلوغه تحقيقا للعدالة وتطبيقها إلا أن الوقت ما زال مبكراً لاعتماد هذا المبدأ وإقراره ذلك أن الإجراءات القضائية لتطبيق هذا المبدأ ما زالت تفتقر إلى الوضوح في المعايير والقواعد والآليات المناسبة لتحديد نوع الجرائم المقصود تطبيق العدالة في حق مرتكبيها من خلال هذا المبدأ بالإضافة إلى العوائق الشكلية والموضوعية الأخرى التي تم طرحها من قبل العديد من الدول الأعضاء."