في بيان بمناسبة "اليوم العالمي"

الجامعة العربية تدعو لرؤية متكاملة لمعالجة أزمة اللاجئين

  • الثلاثاء 20, يونيو 2017 في 2:06 ص
دعت جامعة الدول العربية اليوم إلى وضع رؤية متكاملة لمعالجة أزمة اللاجئين، وحل أسبابها الجذرية، والتركيز على إيجاد حلول سلمية للأزمات التي تعاني منها بعض دول المنطقة.
الشارقة 24 – وام:
 
حذرت جامعة الدول العربية، في بيان أصدرته اليوم بمناسبة اليوم العالمي للاجئين الذي يصادف 20 من يونيو سنوياً، من تداعيات أزمة اللاجئين الاقتصادية والاجتماعية والإنسانية والسياسية والأمنية، خاصة على دول الجوار المستقبلة لأعداد هائلة من النازحين واللاجئين، والتي تؤثر بشكل مباشر على المستوى الإقليمي والدولي.
 
وأكد البيان أهمية تعزيز التعاون والتضامن الدولي مع البلدان، والمجتمعات الأكثر تضرراً من موجات اللجوء ومساعدتها على تحمل الأعباء الملقاة على عاتقها، واحترام الوضع الإنساني الذي أصبح يفوق قدراتها.
 
وجدد الجامعة في بيانها إدانة الاحتلال الإسرائيلي بسبب استمرار معاناة اللاجئين الفلسطينيين محملة دولة الاحتلال، مسؤولية هذه المعاناة، داعية المجتمع الدولي لمواصلة تقديم الدعم اللازم لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين بما يمكنها من مواصلة تحمل مسؤولياتها الكاملة تجاههم بموجب قرارات الأمم المتحدة ذات الصلة، مع التأكيد على حقهم في العودة إلى وطنهم.