لاستعراض الشراكة الاقتصادية والأمنية بين البلدين

وزير الخارجية الأميركي يصل المغرب ويجري محادثات مع كبار المسؤولين

  • الجمعة 06, ديسمبر 2019 09:20 ص
أكدت وزارة الخارجية الأميركية وصول وزيرها مايك بومبيو، إلى المغرب، لإجراء مباحثات مع كبار المسؤولين، ومن بينهم رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، ومدير الأمن المغربي عبد اللطيف الحموشي، ووزير الخارجية ناصر بوريطة، كما يلتقي بالعاهل المغربي الملك محمد السادس.
الشارقة 24 – رويترز:

وصل وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، إلى المغرب، لإجراء مباحثات مع كبار المسؤولين، ومن بينهم رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، ومدير الأمن المغربي عبد اللطيف الحموشي، ووزير الخارجية ناصر بوريطة، كما يلتقي بالعاهل المغربي الملك محمد السادس.

وذكرت وزارة الخارجية الأميركية، أن بومبيو سيستعرض خلال الزيارة الشراكة الاقتصادية والأمنية القوية بين واشنطن والرباط.

ونقلت وكالة المغرب العربي الرسمية للأنباء عن بومبيو قوله: "إن المغرب هو أحد أقوى شركاء الولايات المتحدة في المنطقة".

وأوضحت الخارجية المغربية، في بيان، أن الزيارة تأتي لتجديد متانة العلاقات الاستراتيجية بين المغرب والولايات المتحدة، وأنها شكلت فرصة لتباحث عدد من القضايا الدولية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك على رأسها الوضع في الساحل".

وناقش الطرفان ما وصفه البيان بالتهديد الذي تشكله إيران وحلفاؤها والجهود المبذولة لمواجهة محاولات نشر النفوذ الإيراني في المنطقة، بما في ذلك شمال وغرب أفريقيا.

وأضاف أن الشراكة بين البلدين استطاعت تحقيق تعاون اقتصادي وثيق، إذ تخطى حجم المبادلات التجارية الثنائية نحو 5 مليارات دولار، أي بزيادة 28% مقارنةً بعام 2017.