بمظاهرات كل جمعة

جزائريون: لن نركع أبداً ولن نعود إلا بالحرية في احتجاجات أسبوعية

  • السبت 09, نوفمبر 2019 08:30 ص
يخرج الجزائريون إلى الشوارع أسبوعياً في مظاهرات للاحتجاج ضد النخبة الحاكمة في البلاد، مطالبين بتنحي الحكومة، رافضين فيها الانتخابات مؤكدين أنها لن تكون نزيهة بسبب استمرار بعض حلفاء السلطة السابقة، قائلين: إنهم لن يركعوا أبداً، ولن يعودوا إلاّ بالحرية.
الشارقة 24 - رويترز:

خرج جزائريون إلى الشوارع مجدداً للاحتجاج ضد النخبة الحاكمة في البلاد، والمطالبة بإصلاحات مع اقتراب موعد الانتخابات.

ونظم المتظاهرون مسيرة في شوارع الجزائر العاصمة، وهم يلوحون بالأعلام ويحملون لافتات عليها عبارات ،منها "لن نركع أبدا"، و "لن نعود إلا بالحرية".

ويشارك عشرات الآلاف من الجزائريين أسبوعياً، في مظاهرات يرفضون فيها الانتخابات قائلين، إنها لن تكون نزيهة بسبب استمرار بعض حلفاء الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة في السلطة.

لكن السلطات، ذكرت مراراً أن الانتخابات المقررة في 12 ديسمبر  هي السبيل الوحيد للخروج من أزمة تشهدها البلاد، منذ استقالة بوتفليقة في أبريل تحت ضغط الاحتجاجات.