تصل إلى 4%

شبكات التواصل الاجتماعي بين مطرقة السرعة وسنديان الغرامات بأوروبا

  • الخميس 18, أبريل 2019 10:15 ص
  • شبكات التواصل الاجتماعي بين مطرقة السرعة وسنديان الغرامات بأوروبا
بين مطرقة السرعة وسنديان غرامات القارة العجوز، تواجه شبكات التواصل الاجتماعي موجة من الانتقادات بعد بث مذبحة نيوزيلندا على الفيسبوك، إذ تشهد سجالات حادة في البرلمان الأوروبي.
الشارقة 24 – رويترز:

صوت البرلمان الأوروبي، الأربعاء لصالح فرض غرامات على شركات مثل فيسبوك وجوجل وتويتر تصل إلى 4% من الإيرادات، إذا تقاعست باستمرار عن إزالة المحتوى المتطرف في غضون ساعة واحدة من طلب السلطات ذلك.

وسُلط الضوء بشكل أكبر على هذه الإجراءات، منذ البث المباشر على فيسبوك لمذبحة مسجدين بنيوزيلندا في مارس الماضي.

وصوت البرلمان بأغلبية 308 أصوات مقابل 204، مع امتناع 70 عن التصويت، لصالح دعم الاقتراح الخاص بالتصدي لإساءة استخدام خدمات الاستضافة على الإنترنت.

وأفادت، أن الشركات التي تتقاعس بشكل منهجي، ومستمر عن الالتزام بالقانون، قد تفرض عليها عقوبة تصل إلى 4% من حجم إيراداتها العالمية.

وسيضع البرلمان الأوروبي الجديد، الذي سيُنتخب في الفترة من 23 إلى 26 مايو، اللمسات النهائية على نص القانون، في مفاوضات مع المفوضية الأوروبية، وممثلي حكومات الاتحاد الأوروبي، وهي عملية من المحتمل أن تستغرق عدة أشهر.