دعت إلى تخطي اليأس والتمسك بالأمل

مسنّة بيروتية تعزف موسيقى الأمل وسط الدمار

  • السبت 08, أغسطس 2020 09:38 م
غداة الانفجار الدامي الذي هزّ بيروت، مخلفاً دماراً هائلاً في العاصمة اللبنانية، انتشر فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي لامرأة تبلغ 78 عاماً، وهي تعزف البيانو في منزلها المتضرر، داعية إلى تخطي اليأس والتمسك بالأمل.
الشارقة 24 – أ ف ب:

انتشر فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي لامرأة تبلغ 78 عاماً، وهي تعزف البيانو في منزلها المتضرر، داعية إلى تخطي اليأس والتمسك بالأمل، وذلك غداة الانفجار الدامي الذي هزّ بيروت، مخلفاً دماراً هائلاً في العاصمة اللبنانية.

وتعزف مي ملكي من سكان حي الأشرفية في بيروت، البيانو وسط منزلها المتضرر جراء انفجار المرفأ اللبناني، بينما وثقت وزوجة ابنها هدى هذه اللحظات، بفيديو انتشر بسرعة على مواقع التواصل.

وتوضح مي ملكي، وصلت إلى المنزل ورأيت الخراب، وقلت لنفسي إني لا أستطيع فعل أي شيء، ماذا سأفعل، وماذا سأرفع، أتيت إلى البيانو، وجلست، وبدأت العزف، بينما بدأوا بالتنظيف والترتيب، ورأيت أشخاصاً كثراً أتوا لمساعدتنا في التنظيف، وأنا كأني في عالم آخر، أجلس وأعزف.

وتضيف ملكي، لدي رسالة أريد إيصالها: لا تيأسوا! أمور كهذه حصلت معنا مرة واثنتين وثلاثة من قبل، وفي كل مرة نهضنا، وهذه المرة أيضاً، سيقوم لبنان بإذن الله، وتتابع في التسعينات حصل انفجار رهيب، وأحسست هذه المرة بإحباط ويأس، هل في كل مرة نتعرض للخراب والدمار ونبدأ من جديد؟ هذه المرة لم أعد أستطيع، فاقترب مني زوجي، وأمسك يدي، كالعادة، وقال لي: مي، بدأنا الطريق سوياً، وننهيها سوياً.