بتعديل وجهات سفرهم

"كوفيد19" يرغم الألمان على التمتع بالسياحة الداخلية

  • الثلاثاء 26, مايو 2020 10:15 م
بعدما عُرفوا بأنهم من أكثر جنسيات العالم إقبالاً على السياحة في الخارج، أرغم وباء "كوفيد19" الألمان هذا العام على تعديل وجهات سفرهم للتمتع بزيارات داخلية واستكشاف معالم جديدة داخل حدود بلدهم.
الشارقة 24 – أ ف ب:

مع شمس ساطعة وأطفال يلهون على الرمل وأزواج يتناولون المثلجات خلال التنزه، بدأت بشائر العطلة الصيفية في منطقة بينز الساحلية، رغم أن الحرارة لا تزال تسجل 17 درجة مئوية.

وتذكر بربرا، من سكان منطقة بينز، بأنه لا أحد يعلم أين سيسمح لنا بالذهاب لقضاء العطل الصيفية، كما أن ألمانيا جميلة حقاً.

ورغم أن نصف الألمان يفضلون تمضية عطلة الصيف في البلدان الأوروبية الأخرى، أصبح أكثر من ثلث هؤلاء يفضلون السياحة الداخلية بعد تفشي فيروس كورونا المستجد وفق إحصاءات رسمية.

وأوضحت روجينا، من سكان منطقة بينز، بأنهم لن يسافروا إلى الخارج هذا العام، ببساطة لأنهم يشعرون بالأمان في بلدهم.

ورغم استعداد ألمانيا لرفع التحذيرات بشأن الرحلات السياحية إلى بعض البلدان الأوروبية اعتباراً من منتصف يونيو، لا يتوانى المسؤولون السياسيون عن تكرار التنبيه إلى المخاطر المترتبة على السفر. 

وبعد إعادة حوالى 240 ألف ألماني إلى ديارهم في الأسابيع الأخيرة، حذرت الحكومة من أنها لن تنظم عملية مشابهة بهذا الحجم والكلفة في حال تسجيل موجة ثانية من الفيروس.