حاصل على شهادات عديدة

مُدلك مصري يلعب بالنار بطريقة الفراعنة لتخفيف آلام عضلات زبائنه

  • الثلاثاء 17, سبتمبر 2019 02:38 م
يستخدم المُدلك المصري عبد الرحيم سعيد النار، لتخفيف آلام عضلات زبائنه، مطبقاً تقنية فرعونية قديمة، تُعرف باسم "المنشفة النارية"، تبدأ بتدليك عادي، ثم يستخدم الزيت والبابونج لتنشيط الدورة الدموية، وتخفيف الألم في المناطق المستهدفة.
الشارقة 24 – رويترز:

قد يبدو لك هذا زيتاً سيستخدمه هذا المُدلك المصري في عمله، لكنّك قد تُفاجأ إذا علمت أنه يسكب الكحول على هذه المنشفة، ليضرم فيها النار بعد ذلك.

عبد الرحيم سعيد ذو 35 عاماً، يستخدم النار لتخفيف ألم عضلات رواد مركزه للاستجمام في محافظة الغربية بدلتا النيل، معتمداً على طريقة ابتكرها المصريون القدماء تعرف باسم "المنشفة النارية".

ويبدأ سعيد بتدليك عادي، ثم يستخدم الزيت والبابونج لتنشيط الدورة الدموية، وتخفيف الألم في المناطق المستهدفة، قبل أن يأتي دور الحرارة، بحيث يضع عدة طبقات من المناشف، ومواد أُخرى عازلة على ظهر العميل، ويضع أعلاها منشفة، يصب عليها الكحول، ويشعل فيها النار.

كما يضع سعيد أيضاً كؤوساً من الطين مقلوبة، ثم يشعل النار في قمتها، لتركيز فعالية هذه الطريقة على مناطق بعينها في الجسم.

ويوضح أن هذه الطريقة تمتص الرطوبة من الجسم، لكنه يشير إلى وجود محظورات معها، موضحاً أنه لا يمكنه استخدامها، مع من يعانون من ارتفاع ضغط الدم، أو الفشل الكلوي، أو سيولة الدم.

ومحمد الشاعر هو أحد زوار المركز في الثلاثينيات من عمره، قال: إن آلامه تحسنت بنسبة 100% بعد العلاج الناري.

ويوضح سعيد أنه تدرب على يد خبير في تقنية المنشفة النارية بالمغرب، وحصل على العديد من الشهادات في مجال التدليك من معاهد في مصر.