بعمر 77 عاماً

بريطانية تسجل إنجازاً قياسياً كأكبر مسنة تبحر وحدها حول العالم

  • الأربعاء 11, سبتمبر 2019 07:09 م
دخلت مسنة بريطانية التاريخ، بقاربها بعد وصولها إلى مياه أوجدين بوينت بمدينة فيكتوريا في كولومبيا البريطانية بكندا، عائدة إلى المدينة بعد فترة تقارب العام من الإبحار حول العالم وحيدة دون توقف وبدون مساعدة.
الشارقة 24 – رويترز:

سجلت مسنة بريطانية إنجازاً قياسياً، دخلت به التاريخ بقاربها، بعد وصولها إلى مياه أوجدين بوينت بمدينة فيكتوريا في كولومبيا البريطانية، بكندا، عائدة إلى المدينة بعد فترة تقارب العام من الإبحار حول العالم، وحيدة دون توقف، وبدون مساعدة، لتصبح أكبر سيدة تقوم بذلك حتى الآن.

وغادرت جان سوكراتيس ذات السبعة والسبعين عاماً فيكتوريا على متن قاربها الذي يبلغ طوله 11 متراً في أكتوبر عام 2018.

وكان المئات في انتظار سوكراتيس عند حواجز الأمواج في فيكتوريا، ومن بينهم صديقها المقرب ستيف إلمان، الذي استقبلها في قاربه الخاص، وهنأها بعد تلك الرحلة التي واجهت فيها الكثير من المتاعب.

وبحسب هيئة الإذاعة الكندية، كان لسوكراتيس العديد من المحاولات السابقة منذ عام 2016 لتصبح أكبر سيدة تبحر حول العالم وحيدة، لكنها كانت تنهي رحلاتها تلك بسبب البحار الهائجة، أو لأضرار لحقت بقاربها أو إصابات أصابتها.

وقال صديقها إلمان إن فندقاً محلياً قدم لها عرضاً بالإقامة لليلة واحدة والحصول على وجبة عشاء سخية، احتفالاً بعودتها من ذلك الإنجاز البحري غير المسبوق.