تحولت من وجبة إلى قطعة قماش مزخرفة

إبداعات فلسطينية على "ورق العنب" في غزة

  • الخميس 05, سبتمبر 2019 12:20 م
عادةً ما يُستخدم ورق العنب كوجبة شهية في المطبخ الفلسطيني، لكنه حظي باستخدام جديد بأيدي الفنانة الفلسطينية الشابة لين الحاج من أهل غزة، عبر استخدامها لأوراق العنب من حديقة منزل أسرتها في رسم لوحات فنية مميزة.
الشارقة 24 – رويترز:

تبدع الفنانة الفلسطينية لين الحاج الطالبة البالغة من العمر 21 عاما، من أهل غزة، لوحات فنية على ورق العنب، الوجبة الشهية الشهيرة في المطبخ الفلسطيني، كي تعبر عن عشقها للثقافة المحلية الفلسطينية من خلال استخدام أحد رموز هذه الثقافة، الأكثر شعبية، كأساس للوحاتها.

تستخدم الفنانة الشابة ورق العنب المجفف كقماش ترسم عليه لوحاتها الفنية.

وتدرس لين علم النفس في قطاع غزة المحاصر، وتمارس الرسم على ورق العنب في وقت فراغها فقط.

والفن هو الطريقة الخاصة التي تعبر بها لين عن عشقها للثقافة المحلية الفلسطينية، وذلك من خلال استخدام أحد رموز هذه الثقافة، الأكثر شعبية، كأساس للوحاتها.

وتجمع لين ورق العنب من حديقة منزل أسرتها، وبينما تستخدم بعضه في تحضير وجبة طعام شهية تحتفظ بالأوراق الكبيرة نسبياً للرسم عليها، وبعد تنظيف الورق تحتفظ به لين لعدة أيام في كتاب ليبقى مستوياً ويجف.

وتستخدم الفنانة الشابة ألوان الإكريليك في الرسم على ورق العنب، وتمضي نحو 3 ساعات في إنجاز اللوحة الواحدة.

وعندما عرضت لين، في البداية، لوحاتها على بعض المقربين شجعوها على مواصلة هذا العمل المميز، حيث اشتركت حتى الآن في 3 معارض محلية، وتأمل أن يتسنى لها المشاركة في معرض دولي يوماً ما.