تحولت إلى ظاهرة الإنترنت

تايلندية تكنس شوارع بانكوك مع "مازدا" الهجينة

  • الجمعة 30, أغسطس 2019 12:42 م
تحولت عاملة النظافة تيتيرات كيوا-رام إلى ظاهرة، بعد انتشار صورتها على الإنترنت، وهي تكنس الشارع في بانكوك، حاملةً كلبتها "مازدا" الهجينة ذي الـ 10 كيلوجرامات على ظهرها.
الشارقة 24 – رويترز:

اكتسبت عاملة نظافة تيتيرات كيوا-رام، في تايلاند شهرة واسعة، بعد أن انتشرت صورة لها على الإنترنت وهي تعمل حاملة كلبتها على ظهرها، يومياً طوال العام الماضي.

وتبلغ الكلبة مازدا من العمر عاماً واحداً، وهي كلبة هجين نتيجة تزاوج بين فصيلتين، ويصل وزنها إلى 10 كيلوجرامات تقريباً، ويبدو أن الكلبة تستمتع بوجودها على ظهر تيتيرات وهي تعمل.

وانتشرت عبارة "أحضر كلبك إلى العمل" على الإنترنت في المواقع التايلاندية خلال السنوات الماضية.

وشجعت شركات كثيرة موظفيها على ذلك، إذ يقول البعض إن الكلاب يمكن أن تساعد في تخفيف ضغوط العمل.