أغلب سكانها من النساء

فريق إطفاء من الفتيات فقط في قرية ميسا أودجاينسكي بجنوب بولندا

  • الخميس 15, أغسطس 2019 12:30 م
قرر عدد من الفتيات المتطوعات، بقرية ميسا أودجاينسكي بجنوب بولندا، تشكيل فريق إطفاء يقتصر عليهن فقط، بهدف مكافحة الحرائق التي قد تتعرض لها قريتهن، التي لم تشهد مولد صبي واحد منذ نحو 10 سنوات.
الشارقة 24 – رويترز:

في قرية لم تشهد مولد صبي واحد منذ نحو 10 سنوات، قرر عدد من الفتيات المتطوعات تشكيل فريق إطفاء بهدف مكافحة الحرائق. ويجري تدريب فتيات قرية ميسا أودجاينسكي، في سن صغيرة للقيام بمهام من المعتاد أن يتولاها الرجال في بولندا.

وخلال تلك التدريبات، تتعلم الفتيات طرق مكافحة الحرائق والإسعافات الأولية لإنقاذ المصابين، وذلك باستخدام دمى الدببة.

وتذكر إحدى المتدربات وتدعى سابينا بلاما، أنها وزميلاتها يحلمن بأن يحصل فريقهن على سيارة إطفاء جديدة، إذ أن سيارة الإطفاء التي يمتلكها الفريق حالياً يجري استخدامها منذ 44 عاماً، مضيفة أن فريق المتطوعات يخشى ألا تعمل سيارته في حالة استدعاءه للعمل.

وتعد مايا جولاش البالغة من العمر عامين ونصف العام فقط، أصغر عضوة في فريق المتطوعات للإطفاء، وتوضح الأم بأن والدها وزوجها يعملان في مجال مكافحة الحرائق، وهو ما ستقوم به بناتها أيضاً.

وقد صرح رايموند فريشكو رئيس إحدى البلدات البولندية، أنه سيقدم مكافأة لأول زوجين ينجبان صبياً في قرية ميسا أودجاينسكي.