يخدم في قاعدة كارول العسكرية

أول إصابة بكورونا في صفوف القوات الأميركية بكوريا الجنوبية

  • الأربعاء 26, فبراير 2020 08:50 ص
أعلنت القوات الأميركية المتمركزة في كوريا الجنوبية الأربعاء، أنّ تحاليل أثبت إصابة أحد جنودها بفيروس كورونا، الذي أسفر عن وفاة 12 شخصاً في هذا البلد.
الشارقة 24- أ.ف.ب:
أكدت القوات الأميركية المتمركزة في كوريا الجنوبية الأربعاء، أنّ تحاليل أثبت إصابة أحد جنودها بفيروس كورونا المستجدّ الوباء، الذي أسفر عن وفاة 12 شخصاً في هذا البلد، حيث أعلنت السلطات أنها ستخضع لفحوص أكثر من مئتي ألف من أفراد طائفة مسيحية مرتبطة بانتشار المرض.

وفي المجموع أعلن المركز الكوري للسيطرة على الأمراض والوقاية منها عن 284 إصابة جديدة في أكبر ارتفاع في يوم واحد، ليبلغ عدد المصابين 1261 شخصاً.

ورصدت معظم الإصابات أكثر من ثمانين % في منطقة دايغو وإقليم جيونغسانغ الشمالي بجنوب البلاد، أكبر مركز للوباء في البلاد.

وقالت قيادة القوات الأميركية في كوريا الجنوبية في بيان إنّ فحوصات أثبتت إصابة هذا الجندي البالغ من العمر 23 عاماً بالفيروس.

وهو يخدم في قاعدة كارول العسكرية الواقعة على بعد 30 كلم شمال مدينة دايغو، بؤرة الوباء في كوريا الجنوبية. وقد طُلب منه أن يفرض على نفسه حجراً صحّياً في منزله الواقع خارج القاعدة العسكرية.